توقعات سلبية لعام 2016 بالنسبة لكلا من أسواق الخليج وأسعار النفط

مشاهدة:207
قيم هذا المقال:
0
توقعات سلبية لعام 2016 بالنسبة لكلا من أسواق الخليج وأسعار النفط

لقد شهد عام 2015 هروبا لمبالغ ضخمة من السيولة وهجرة رؤوس الأموال من منطقة أسواق الخليج، ذلك بسبب تزايد مخاوف المستثمرين جراء ما شهدته سعر النفطءئ الخام من انخفاض حاد تسبب في فقد أسواق الخليج للمليارات وتراجع القيمة السوقية، فضلا عن هروب كبار المحافظ والصناديق الاستثمارية.


وعلى الرغم من إمكانية حدوث تحسن طفيف في عام 2016، إلا أنه لن يكون العام الأفضل، وخاصة بالنسبة لأسواق الخليج وأسعار النفط الخام. ومن الممكن أن يبدأ التحسن الملحوظ مع بداية الربع الثالث من عام 2016، أي تقريبا في شهر أغسطس القادم.

Last modified on
blog comments powered by Disqus