أخبار أسواق الأسهم

الاسهم الأوروبية تتراجع اليوم وسط التطورات السياسية العالمية

Ads

سجلت الاسهم الأوروبية انخفاضًا ملحوظًا مع بدء تعاملات اليوم الخميس بفعل تطور الأوضاع التجارية العالمية والموقف السياسي الغير مؤكد.

أداء مؤشرات الاسهم الأوروبية

شهد سوق الأسهم انخفاض مؤشر “ستوكس 600” إلى 387.2 نقطة بنسبة 0.1 في المائة في تمام الساعة 7:20 صباحًا بتوقيت جرينتش.
كما انخفض المؤشر الفرنسي “كاك” إلى 5576.4 نقطة بما يعادل نسبة 0.1 في المائة.
وهبط المؤشر البريطاني “فوتسي” عند 7278.4 نقطة بنحو 0.2 في المائة.

على الجانب الآخر، سجل المؤشر الألماني “داكس” استقرارًا عند 12232.2 نقطة.

اختر مجالك المفضل وابدأ التداول

أما بالنسبة للقطاعات، فقد تراجع قطاع “الأسر” بنسبة 0.8 في المائة متصدرًا الخسائر، بينما صعد قطاع الصناعات بنحو 0.3 في المائة.
وعلى صعيد تداولات أزواج العملات، صعد اليورو مقابل الدولار إلى 1.0952 دولار بنسبة 0.08 في المائة خلال هذه الفترة.

التطورات التجارية وتأثيرها على الاسهم

أعلن دونالد ترامب أمس الأربعاء عن احتمالية تنفيذ اتفاق تجاري قد ينهي بدوره النزاع مع الصين في أقرب وقت ممكن.
ومن المرجح أن يتم الإعلان عن بيانات القروض الخاصة والمعروض النقدي بمنطقة اليورو.

تأثير الأحوال السياسية على الاسهم

عاود البرلمان في بريطانيا العمل مرة أخرى أمس الأربعاء.
وذلك بعد أن كانت قد قررت المحكمة العليا في البلاد عدم شرعية تعليق الأعمال فيه.
حيث قامت المحكمة العليا في بريطانيا الخميس الماضي بالإعلان عن مخالفة قرار رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” للقانون.
ووصفه بقرار غير طبيعي قد تم اتخاذه في ظروف استثنائية.

نوفر مجموعة ضخمة من الإستثمارات في مختلف المجالات

ويتضمن هذا القرار تعليق أعمال البرلمان لمدة خمسة أسابيع.
وكان قد حصل “بوريس جونسون” على موافقة ملكة بريطانيا في شهر أغسطس السابق بشأن تعليق أعمال البرلمان.
وتم تحديد فترة وقف الأعمال على أن تبدأ من 11 سبتمبر وتنتهي بحلول 14 أكتوبر القادم.
وأعرب رئيس مجلس العموم البريطاني “جون بيركو” عن ترحيبه بالقرار، ويرى ضرورة أن يتم انعقاد البرلمان دون أي تأخير.
وأعلن “جونسون” عن معارضته لهذا القرار رغم تصريحه بأنه يحترم السلطة القضائية البريطانية إلا أنه أكد على انعقاد البريكست في موعده المحدد.
وفي الولايات المتحدة هناك تحركات من جانب البرلمان بعزل الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب.
وجاء ذلك نتيجة نص مكالمة هاتفية تمت مع رئيس أوكرانيا تم الكشف عنها من جانب البيت الأبيض.
حيث أظهرت مطالبة ترامب لرئيس أوكرانيا بالتحري عن نائب الرئيس السابق “جون بايدن” وابنه دون ممارسة أي ضغوط لذلك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق