أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العرب

شركة البحر الأحمر لخدمات الإسكان توقع عقد مع شركة الفلاح

Ads

شهد السوق السعودي بالأمس الموافق الثلاثاء 3 نوفمبر الجاري قيام شركة البحر الأحمر لخدمات الإسكان بعدد من التصريحات.

تلك التصريحات يكون مضمونها العقد الذي تم توقيعه بالأمس مع شركة الفلاح للخرسانة الجاهزة.

تلك التصريحات تم الإعلان عنها من قبل الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر لخدمات الإسكان.

سيتم التوضيح عن تلك التصريحات لكن في البداية سيتم توضيح بعض المعلومات عن تلك الشركة والتي قد ارتفع سهمها في بداية شهر ديسمبر الجاري.

شركة البحر الأحمر لخدمات الإسكان وأداء السهم الخاص بها

في البداية نجد أن سهم الشركة يتخذ اليوم اتجاه التراجع حيث يكون حالياً عند مستوى 12.36.

شاهد ايضا  يورو ين ياباني يعمق مكاسبه لثالث يوم على التوالي ببداية التداولات الصباحية

حيث نجد أن آخر إغلاق له كان عند 12.38 وبالنسبة لمستوى الافتتاح كان عند 12.36.

لكن بالنسبة لأعلى مستوى قد توصل له السهم اليوم كان عند 12.36 وأدني مستوى كان عند 12.36.

بالنسبة للشركة نجد أنه قد تم تأسيسها في 13 يناير من عام 1986 الماضي كما تم إدراجها في (تداول) في عام 2006.

تقع تلك الشركة في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية وتختص تلك الشركة في مجال العقارات.

تصريحات العقد مع شركة الفلاح للخرسانة الجاهزة

في البداية قد تم التوضيح عن السبب وراء هذا العقد وهو سد العجز الذي تشهده عملية التحديث بمشروع البحر الأحمر حالياً.

شاهد ايضا  القطاع الصناعي السعودي يؤكد أن المركز الوطني للتنمية سيعزز نمو البيئة

كما نجد أن مضمون هذا العقد هو القيام بتوريد خرسانة إنشائية ميزة تلك الخرسانة أن نسبة عنصر الكربون بها منخفضة.

حيث نجد أنه قد تم إنتاج تلك الخرسانة الإنشائية من خلال مواد خام تم إعادة تدويرها.

كما تم التوضيح عن أن شركة (الفلاح) لن تكون المقاول الوحيد لعملية التطوير وسيتم الإعلان عن الشركة الأخرى في القريب العاجل.

شاهد ايضا  عقوبات مصر ودول الخليج تخفض واردات قطر

بالنسبة لتصريحات الرئيس التنفيذي (جون باغون) نجد أنه قد أوضح عن الكمية التي تحتاجها الشركة تبلغ حوالي 700 ألف متر مكعب من الخرسانة.

تلك الكمية ستكون خاصة بفندق منسوبي المشروع وكذلك بناء الوجهة نُضيف إلى ذلك القرية العمالية والتي تضم حوالي 10.000 عامل.

كما يمثل هدف الشركة في الفترة الحالية هو القيام بتطورات لا تتعارض مع البيئة ولا تؤثر عليها سلباً.

علاوة على ذلك نجد أن الشركة تأمل وبشكل كبير أن تنتشر فكرة البناء والإنشاء والتي لا تتعارض مع البيئة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق