أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العرباخبار اليوم

شركة فيس بوك تتعرض لحملة مقاطعة الإعلانات من جانب عدد من الشركات الغاضبة

Ads

تعرضت شركة فيس بوك لحملة مقاطعة الإعلانات من قبل عدد كبير من الشركات الغاضبة بسبب خطاب الكراهية
ويتجه سهم فيسبوك في تعاملاته اليوم إلى النطاق الأحمر للمرة الثانية على التوالي.
وذلك بعد خسائر بلغت حوالي 8.3% في جلسة الجمعة السابقة.

والأحدث في الانضمام إلى العلامات التجارية التي تخطط لوقف الإنفاق على منصة التواصل الاجتماعي شركتي دياجو وستاربكس.

وتنبع حملة المقاطعة تلك من مساعي الحد من خطاب الكراهية والمنشورات.
والتي تعمل على التقسيم وتضليل المجتمع، حيث تم تبدأ حملة تحت هاشتاج “أوقفوا الكراهية من أجل الأرباح.

وأنهي سهم فيسبوك تعاملاته المالية في السوق السعودي ليوم الجمعة الماضية عند مؤشر 216.08 دولار.
وذلك بعد أن وصل إلى مؤشر قياسي في يوم الثلاثاء عند 242.24 دولار.

الشركات التي أعلنت مقاطعة شركة فيس بوك

وتعتبر  شركة كوكاكولا، وفيرزون، وأبورك، وفايبر من الشركات التي تهدف إلى مقاطعة إعلانات شركة فيسبوك.
وبسبب هذة الحملة انخفضت ثروه مؤسس فيسبوك بمعدل 7.21 مليار دولار في يوم الجمعة السابقة فقط.
لتهبط إلى 82.3 مليار دولار، رغم احتفاظه بالترتيب الرابع في مؤشر الأثرياء لبلومبرج.

شركة فيسبوك تحقق إيرادات خلال الأشهر الأولى من عام 2020

سجلت الشركة إيرادات بنحو 17.7 مليار دولار في الأشهر الأولى من عام 2020.
ولكن من شأن حملات المقاطعة جنباً إلى جنب مع تداعيات الإغلاق الاقتصادي.
والتي خلفها وباء كورونا بأن تفرض ضغوطاً على الأداء المالي للشركة.

وقد صرح برادلي جاستويرث المحلل في شركة ويدبوش بأن الأوراق المالية لفيسبوك تحتاج إلى معالجة.
وأضاف ضرورة السرعة والفعالية من أجل منع خروج المسألة عن المعلنين من نطاق السيطرة.

ويتوقع جاستويرث خلال مذكرة بحثية نقلتها وكالة بلومبرج أن هذه المسألة ستكون ذو تداعيات كبيرة على أعمال فيسبوك.

 ومنذ بداية هذه الحملة، التحق حوالي 168 شركة ومعلن على الأقل في مقاطعة فيسبوك سواء بشكل مباشر أو غير مباشر.
وبعد كل ما سبق تأتٍ التغييرات التي أعلنها زوكربيرج بثمارها.
حيث فشلت  في إرضاء المنتقدين، وهي التعديلات التي وصفتها إحدى المجموعات الداعية إلى المقاطعة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق