أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العرباخبار اليوم

قطاع الطاقة السعودية يشهد توقيع اتفاقية بين مدينة الملك سلمان وشركة هوتشيسون بورتس

Ads

قطاع الطاقة السعودية يدعم قرار مدينة الملك سلمان بشأن تشغيل الميناء الجاف

شهد قطاع الطاقة السعودية اتفاقية بين مدينة الملك سلمان للطاقة “سبارك” وشركة “هوتشيسون بورتس” اتفاقية شراكة.
وذلك لإدارة وتشغيل الميناء الجاف والمنطقة اللوجستية في “سبارك”، والتي تقوم على مساحة 3 كيلومترات مربعة.
وقالت “سبارك” إنه قد تم إنشاء هذا المرفق الهام لمساعدة المستثمرين في الوصول إلى الأسواق العالمية.
حيث تقدم مجموعة متكاملة من الخدمات لدعم نمو الأعمال وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية.
وقالت “سبارك” إن الشراكة مع هوتشيسون بورتس ستساعدها على فتح الأسواق العالمية أمام شركائها ومستثمريها، مما سيمكنهم من العمل بكفاءة أعلى ويقلل من وقت النقل والتكاليف على حد سواء.
كما تأتي هذه الاتفاقية في إطار الجهود المتواصلة التي تقودها سبارك للمساهمة في برنامج اكتفاء.
وذلك من خلال توفير البنية التحتية المتطورة التي يحتاجها المستثمرون والمصنعون في المملكة العربية السعودية.
ونوه العضو المنتدب في مجموعة هوتشيسون بورتس، عن أهمية السوق السعودية معرباً عن حماسه للمشاركة في هذا المشروع الطموح والضخم الذي سيفرض معايير ومفاهيم جديدة في قطاع الخدمات اللوجستية.
وأكد “إيب”على التزام الشركة بتقديم كل ما يلزم من خبرات لخلق قيمة إضافية أكبر للمستثمرين في سبارك.

شاهد ايضا  شركة المعمر لأنظمة المعلومات تحقق نموًا في أرباحها بنسبة 46% خلال الربع الأول من عام 2020م

ويشار إلى أن مدينة الملك سلمان للطاقة (سبارك) تعد مركزاً عالمياً مستداماً للطاقة.
وهي مدينة صناعية متكاملة يتم تطويرها على ثلاث مراحل، على مساحة 50 كيلومتراً مربعاً في المنطقة الشرقية.
وذلك برؤية لتصبح البوابة الرائدة للخدمات اللوجستية لقطاع الطاقة الإقليمي.
وتجدر الإشارة إلى أن المرحلة الأولى من مدينة الملك سلمان تشمل على عدة أماكن بما فيها المنطقة الصناعية ومنطقة الأعمال.
إلى جانب المنطقة السكنية والتجارية ومنصقة التدريب ومنطقة الميناء الجاف والخدمات اللوجستية.

شاهد ايضا  الشركة السعودية للكهرباء تدعي مشتركيها إلى التركيز على كمية الاستهلاك عند قراءة بيانات الفاتورة
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق