أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العربأخبار السلعاخبار اليوم

مؤسسة النقد العربي السعودي تضخ 50 مليار ريال في القطاع المصرفي السعودي لمدة عام لتعزيز سيولته

Ads

أعلنت مؤسسة النقد العربي السعودي عن ضخ 50 مليار ريال سعودي في القطاع المصرفي لمدة عام لتعزيز سيولته.
وأوضح محافظ المؤسسة أن هذا الضخ لمبلغ 50 مليار في البنوك في السعودية كودائع دون فائدة لمدة عام كامل.
ومشيرًا إلى أن هذا الضخ يأتي مختلفًا عن البرنامج السابق من تأجيل دفعات المقترضين للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال.
وأنه سوف يساعد المصارف لتقديم التسهيلات النقدية إلى القطاع الخاص.
كما أوضحت ساما أن الإجراء التحفيزي يهدف لمساعدة المصارف على دعم القطاع الخاص وتمويله.
وعلى الجانب الآخر، أعلن الخليفي خلال بيانها على موقع السوق السعودي عن تجاوز 3 بنوك سعودية معدل القروض إلى الودائع نسبة 90% بحدود بسيطة.
وقد تكون هذه أحد المؤشرات على السيولة.
ولكن المؤسسة تتمكن بالمراقبة عن قرب، إلى جانب أنها أوضحت أن إلى الآن لا توجد ضغوط توضح عدم الطمأنينة.
حيت اعتبر الخليفي أن أحد العوامل المؤثرة على ربحية البنوك هو انخفاض الفوائد.
إلى جانب انخفاض النشاط الاقتصادي الذي تأثر بجائحة فيروس كورونا المستجد.
وشمل ذلك إغلاق لمدة شهرين أو ثلاثة أشهر.
وذكر الخليفي أن كل المؤشرات تدعو للطمأنينة ونراقب عن قرب مؤشري السيولة ونوعية الأصول.
إلى جانب اعتباره أن أحد العوامل المهمة هو وضع مخصصات حتى تتلافي البنوك الانخفاض في نوعية الأصول.
وأضاف أن البنوك استأنفت عملها وعادت إلى المعتاد وفق تعليمات وضوابط من وزارة الصحة.

مؤسسة النقد العربي السعودي

تأسست ساما عام 1952م بالمملكة العربية السعودية.
وتعمل المؤسسة منذ أكثر من عشرين عاما على إدارة أنظمة متعددة في نظم المدفوعات المصرفية.
ومن هذه الأنظمة النظام السعودي للتحويلات المالية السريعة (سريع)، وشبكة المدفوعات السعودية، ونظام سداد المدفوعات.
وتهدف هذه الأنظمة إلى ربط جميع البنوك وأجهزة الصرف الآلي والجهات ذات العلاقة بشبكة واحدة بشكل آمن وفعال.
ومن ضمن أنشطتها مراقبة شركات التأمين التعاوني وشركات المهن الحرة المتعلقة بالتأمين.
بالإضافة إلى مراقبة شركات التمويل، وشركات المعلومات الائتمانية.
وتقوم بإدارة السياسة النقدية للمحافظة على استقرار الأسعار وأسعار الصرف، وتشجيع نمو النظام المالي.
ويقع مقرها الرئيسي بمدينة الرياض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق