أخبار أسواق الأسهمأخبار السوق الأجنبياخبار اليوم

نيكاي 225 يتراجع اليوم تزامناً مع تراجع الأسهم في ختام تعاملات اليوم

Ads

تشهد البورصة اليابانية اليوم الموافق 21 من شهر نوفمبر الجاري حدوث تراجع للعديد من المؤشرات على سبيل المثال مؤشر نيكاي 225.

لن يقتصر التراجع اليوم على هذا المؤشر والذي يشبه التراجع الذي حدث في ختام يوم الخميس الماضي فقط بل هناك أيضاً التراجع الذي قد حدث لمؤشر توبكس.

تزامن هذا التراجع مع انخفاض الأسهم اليابانية وسيتم التوضيح عن هذا التراجع لكن في البداية سيتم التوضيح عن تراجع المؤشرات.

مؤشر نيكاي 225 والتراجع الذي حدث له اليوم

في البداية نجد أن عملة الين الياباني قد استقرت اليوم عند وصولنا بالوقت إلى الساعة 6:55 صباحاً بتوقيت جرينتش بمواجهة الدولار.

بناءً على ذلك نجد أن عملة الدولار الأمريكي تعادل اليوم حوالي 108.59 ين ياباني.

بالنسبة لمؤشر نيكاي فنجد أنه قد تراجع اليوم وصولاً إلى مستوى 23038.6 نقطة.

هذا التراجع جاء عقب التراجع بمعدل 110 نقطة وهذا يعادل النسبة المئوية 0.5%.

على الرغم من أنه قد انخفض بالأمس وصولاً إلى مستوى 23,148.57 نقطة وهذا عقب التراجع بنسبة 0.62%.

كما يعد أكبر مستوى توصل له هذا المؤشر بالأمس هو 23,303.17 نقطة وأقل مستوى هو 23,086.12 نقطة.

بخلاف ذلك هناك تراجع قد حدث لمؤشر توبكس وكان هذا التراجع وصولاً إلى مستوى 1689.4 نقطة وهذا عقب التراجع بنسبة 0.1%.

على الرغم من أن مؤشر توبكس قد تراجع بالأمس وصولاً إلى مستوى 1,691.11 نقطة.

كان المستوى الذي توصل له هذا المؤشر بناءً على التراجع بمعدل 5.62 نقطة وهذا يعادل النسبة المئوية 0.33%.

الأسهم اليابانية وأثر الأحداث الجارية عليها

نجد أن التراجع الذي حدث اليوم للأسهم اليابانية يعود إلى سببين وهما محط أنظار الجميع في الوضع الراهن.

السبب الأول هو الخبر المتعلق بشأن تأجيل توقيع المرحلة الأولى من الصفقة الموجودة بين كلا من الولايات المتحدة والصين.

تم الإعلان عن هذا الأمر من قبل مجموعة الأفراد ذو خبرة وعلى علاقة كبيرة بالبيت الأبيض عن طريق كالة الأنباء (رويترز).

بخلاف ذلك قد شهدنا في نهاية الأسبوع الماضي وجود مكالمة بين الولايات المتحدة والصين.

مضمون تلك المكالمة عن المرحلة الأولى من الصفقة وهذا على حسب ما أوضحت عنه الوكالة الصينية (شينخوا).

على غرار هذا الأمر قد قام دونالد ترامب بالإعلان أنه في حالة عدم إتمام المرحلة الأولى من الصفقة سيدعم ذلك زيادة التعريفات التجارية الخاصة بالصين.

السبب الثاني متعلق بالوضع الخاص بهونج كونج والذي من الممكن أن يؤدي إلى صعوبة إتمام الصفقة بين البلدين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق