أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العرب

البنك المركزي السعودي يحتمل تعافي الاقتصاد هذا العام مع ارتفاع سعر النفط

Ads

كشف البنك المركزي السعودي عن توقعاته حول اقتصاد المملكة خلال هذا العام، يحتمل زيادة نمو الاقتصاد بدعم انتعاش أسعار النفط عالميا.
وذلك بعدما شهد الاقتصاد السعودي العام الماضي 2020 انكماشًا بسبب جائحة كورونا والإجراءات المتخذة للحد منها.
حيث وصلت نسبته 3.7% وجاء هذا الانكماش أقل من التوقعات و كان قد توقع صندوق النقد الدولي تراجعا بنسبة 4.6% .
وفي وقت كانت منظومة «أوبك +» اتفقت الأسبوع الماضي على تخفيف تدريجي للقيود على إنتاج النفط اعتباراً من مايو المقبل.
وقد شاركت السعودية منذ مايو 2020، في اتفاقية خفض إنتاج النفط من جانب تحالف “أوبك +” الذي تقوده برفقة روسيا.
وذلك لإعادة الاستقرار إلى أسواق الطاقة العالمية.
وخلال العام الماضي، شهدت المملكة السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم، انكماشا اقتصاديا بنسبة 4.1%.
وذلك نتيجة تأثرها بجائحة كوفيد-‭‭19‬‬ وانخفاض أسعار الخام وتخفيضات الإنتاج.

شاهد ايضا  شركة العالمية للتأمين التعاوني تكشف عن نتائجها المالية السنوية لعام 2020

وعزز تقرير صندوق النقد الدولي الصادر أخيراً لشهر أبريل الحالي من رؤية نمو تعافي الاقتصاد السعودي بنسبة 0.3 في المائة عن التقديرات السابقة، وتحديداً الصادرة في يناير الماضي.
وتوقع الصندوق نمو الناتج المحلي الإجمالي للسعودية بنسبة 2.9 في المائة العام 2021. مقابل تقديرات يناير الماضي البالغة 2.6 في المائة.
بينما ارتأى تثبيت توقعاته بنمو الاقتصاد السعودي عن العام 2022 بنسبة 4 في المائة.
وأكد صندوق النقد أن التوقعات المتفائلة تعود في أحد وجوهها المهمة إلى استمرار الدعم المالي الإضافي في بعض الاقتصادات الكبيرة.
وكذلك استمرار اللقاحات في النصف الثاني من عام 2021، واستمرار تطويع النشاط الاقتصادي لمقتضيات التنقل المحدود.

شاهد ايضا  جدوى للاستثمار وصدور الموافقة على طرح وحدات صندوق النفقة الوقفي

نشاط البنك المركزي السعودي

هو المصرف المركزي للمملكة العربية السعودية، والمعروف سابقًا باسم “ساما”.
وتم تأسيسها عام 1952م، بهدف القيام بأعمال مصرف الحكومة.
حيث يقع مقره الرئيسي في مدينة الرياض بالسعودية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق