أخبار أسواق العرباخبار اليوم

بتكوين تواصل خسائرها ليومها الخامس على التوالي لاستمرار ضعف الطلب

Ads

بتكوين تستكمل تراجعها لليوم الخامس بالتوالي

تراجعت العملة الرقمية بتكوين اليوم الجمعة أثناء تعاملاتها اليومية، لتواصل خسائرها المتوالية لليوم الخامس.

اتجهت العملة الذهبية عالمًيا بتكوين بانخفاضها من مستوياتها المحققة 7000$، وذلك في ظل قلة الطلب عليها من المستثمرون.

وذلك لعدم مجازفة المستثمرين بالتجزئة والمؤسسات بتداولها مع حلول نهاية العام.

على الرغم من انجذاب معظم الشركات الكبرى نحو هذه الفئة من مستثمريها، وذلك عن طريق توفير مختلف منتجات تداول العملات المشفرة.

وسجلت بتكوين انخفاضًا اليوم في بورصة بتستامب نحو 36$، أي ما يقدر بنسبة56 بالمئة، وصولًا إلى مستوى خسائر 7,159$.

شاهد ايضا  البتكوين يواصل ارتفاعه لليوم الثاني على التوالي

حيث كان سعر الافتتاح الخاص بالعملة في بداية التعاملات عند 7,195 دولار، مسجلًة العملة أدنى مستوى لها عند 7,229 دولار.

بالمقارنة مع تعاملات الأمس للعملة التي سجلت انخفاضًا بنسبة 0,2 بالمئة، وكان ذلك استمرار لتراجع البتكوين لآخر فترة.

قد استكملت العملات الرقمية اليوم خسائرها في القيمة السوقية بحوالي 2 مليار دولار، وصولًا لإجمالي 190 مليار دولار.

تلك الخسائر للعملات الرقمية منذ 25 نوفمبر الماضي، استكمالًا لتراجع البتكوين والعملات المشفرة.

شاهد ايضا  تحليل فني إيثيريوم ETH وأداء العملة خلال تعاملاتها اليوم الجمعة 9/10/2020

فتراجعت أسعار عملة بتكوين ومعظم أسعار العملات الرئيسية الأخرى، وذلك بفعل ضعف مستوى الطلبات الاستثمارية.

حيث اتجهت أسعار أولى العملات المشفرة بتخليها عن مستويات 7000 دولار لكل وحدة بتكوين.

ويجدر الإشارة إلى أن هبوط العملات الرقمية جاء بعد مكاسبها الملحوظة التي شهدتها خلال الأيام القليلة الماضية.

قام الكثير من الشركات بإصدار منتجات خاصة بتشفير العملة لمساعدة المستثمرين المحترفين، وحتى الآن المستثمرين لا يثقون بمستقبل بتكوين وغيرها.

شاهد ايضا  تحليل فني إيثيريوم ETH وأداء العملة خلال تعاملاتها اليوم الأربعاء 20/5/2020

قد صرح الملياردير “مارك كوبان” بأن بتكوين أصبحت عملة غير موثوقة، لأنه من الصعب استخدامها ومن السهل اختراقها.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة “فيديليتي للأصول الرقمية” بأن عدم وجود سجل للعملة يعتبر سببًا لمنع المستثمرين عن استثمار العملات المشفرة.

مضيفًا إلى ذلك طبقًا لفئة العملة الرقمية بأنها لا يتخطى عمرها العشر سنوات، فالمؤسسات تبحث عن الصلابة للعملة وطول العمر.

ولكن المؤسسات أكدت بأنه من المحتمل تخطي وحل هذه المخاوف زمنيًا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق