أخبار أسواق العرباخبار اليوم

قطاع البنوك السعودية يدعم برنامج القرض العقاري بساعات عمل إضافية

Ads

قام قطاع البنوك السعودية اليوم الموافق 24 ديسمبر بالإعلان عن دعمه لبرنامج القرض العقاري من خلال تغريدة له على تويتر.

مضمون تلك التغريدة هو القيام بزيادة عدد ساعات العمل في البنوك السعودية والذي ارتفع معدل الودائع بهذا القطاع إلى 1.713 مليار ريال في نهاية أكتوبر لعام 2019 لتوفير وقت أطول لتقديم خدمات البرنامج.

لكن قبل التوضيح عن تفاصيل أكثر لتلك التغريدة سيتم توضيح بعض المعلومات عن برنامج القرض العقاري.

قطاع البنوك السعودية وبرنامج القرض العقاري

في البداية قد تم الإعلان عن صدور صندوق لبرنامج القرض العقاري في بداية عام 2017م.

تم تقديم هذا البرنامج من قبل هيئة النقد العربي السعودي كما يعد من أفضل القروض التي قد قامت بتقديمها.

شاهد ايضا  قطاع البنوك السعودية والودائع المصرفية تسجل أعلى مستويات لها في 27 عام

الهدف من هذا القرض هو القيام بتوفير الخدمات التي تمكن الأفراد من شراء العقارات من خلال أن يقوم البنك بدفع جزء من المبلغ.

لكن لابد من أن لا تتجاوز قيمة هذا القرض المالية مبلغ 500 ألف ريال سعودي.

بالنسبة للتغريدة فنجد أن عدد الساعات الإضافية تلك ستكون في يوم السبت وسيخضع لتنفيذ القرار كل البنوك الموجودة في المملكة.

كما سيستمر تنفيذ قرار ساعات العمل الإضافية هذا في يوم السبت لمدة عام كامل.

لاتعد فكرة ساعات العمل الإضافية في يوم السبت بفكرة جديدة حيث أعلنت هيئة النقد السعودية (ساما) عنها من قبل.

شاهد ايضا  ساب تكافل تتلقى إخطارًا من مؤسسة النقد العربي بموافقتها على بيع 3 منتجات تأمينية جديدة بالمملكة

حيث أوضحت أنه من الضروري أن يتم زيادة ساعات العمل في يوم السبت بالبنوك لمدة عام كامل.

فهي تعد الوسيلة الوحيدة التي تساعد المواطنين بالمملكة على استغلال مميزات القرض العقاري لتطوير وضعهم المعيشي.

بخلاف ذلك شهدنا بالأمس إعلان أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية (طلعت حافظ) عن عدة أمور.

تلك الأمور متعلقة بالجهود التي تبذلها المملكة في محاولة منها للتصدي لعمليات الاحتيال المالي التي يتعرض له الأفرد بالمملكة.

جهود المملكة للتصدي لعمليات الاحتيال المالي

قام (طلعت حافظ) بالتوضيح عن عدة أمور متعلقة بعمليات الاحتيال المالي التي يتعرض لها الأفراد بالمملكة.

شاهد ايضا  انخفاض اليورو مقابل الدوﻻر (EUR/USD) قربة أدنى مستوى له في شهرين

في البداية أوضح أن ما يحدث في المملكة لا يمكننا اعتباره ظاهرة احتيال وذلك يعود إلى تراجع معدلات الاحتيال عن عام 2018 الماضي.

حيث نجد أن معدلات العام الجاري توضح وجود 1063 بلاغ بما يعادل مبلغ 49 مليون ريال سعودي.

على الرغم من أنه في عام 2018 بلغ عدد البلاغات 2316 بلاغ بما يعادل مبلغ 170 مليون ريال سعودي.

لكن حتى يتم القضاء على هذا الأمر بشكل نهائي قامت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بتخصيص رقم لتلقي البلاغات الخاصة برسائل الاحتيال المالي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق