أخبار السلع

أوبك تتوقع ارتفاعاً تدريجياً لأسعار النفط ابتداء من الشهر المقبل

Ads

صرحت منظمة الأوبك للدول المصدر للبترول من خلال تقريرها الشهري الذي يصدر بصفة دورية منتظمة أنها تتوقع أن يحدث ارتفاع في أسعار النفط العالمية خلال شهر أكتوبر الجاري، وذلك على الرغم من استمرار وجود العوامل السلبية الرئيسية التي أدت إلى هبوط أسعار النفط العالمية إلى مستويات منخفضة لم تشهدها منذ سنوات.

هذا ولقد أوضحت منظمة الأوبك من خلال تقريرها الشهري حدوث ارتفاع لأسعار النفط خلال شهر أكتوبر الجاري بنحو 33 سنتا، وذلك مقارنة بشهر سبتمبر الماضي لتصل أسعار النفط إلى 48.54 دولار للبرميل.

كما أشار التقرير أيضا إلى ارتفاع أسعار النفط الخام لغرب تكساس خلال شهر أكتوبر الجاري ليتراوح سعره ما بين 47-48 دولار للبرميل الواحد، محققا زيادة بنحو 2 دولار لكل برميل نفط واحد.

وتوقعت منظمة الأوبك أيضا خلال تقريرها الشهري استمرار مستويات النمو الاقتصادي العالمي عند نفس المستويات الحالية دون تغييرعند 3.1% خلال العام الجاري 2015، وعند 3.4% خلال العام القادم 2016، وذلك مقارنة بالتوقعات الخاصة بمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية لنفس الفترة عند 2% لعام 2015، و2.1 لعام 2016.

وأشار التقرير إلى مواجهة الاقتصادات الصاعدة للمزيد من التحديات خلال الفترة المقبلة، مما يزيد من توقعات تراجع معدلات التنمية الاقتصادية لدى كلا من روسيا والبرازيل بنسبة 0.2% خلال عامي 2015 و2016، بينما لم تتغير التوقعات الخاصة بالتنمية لكل من الصين والهند.

ومن ناحية أخرى، فلقد توقعت منظمة الأوبك للدول المصدرة للبترول نمو الطلب العالمي على النفط، والذي يقدر حاليا بنحو 92.68 مليون برميل من النفط يوميا خلال العام الحالي 2015، بنحو 1.5 مليون برميل من النفط الخام يوميا، بينما تتوقع ارتفاعا خلال العام القادم 2016 بنحو 1.25 مليون برميل يوميا، ليصل إجمالي حجم الطلب العالمي على النفط 94.1 مليون برميل من النفط يوميا.

فهذا يعتبر حل مبسط لمشكله يمكن ان تحدث في سعر برنت وعلي العموم اذا كان لا بد من ارتفاع الاسعار فيجب ان يكون تدريجيا حتي لا يتم حل مشكله بمشكله اخري فالنفرض ان ارتفاع السعر سيتم خلال الشهر الجاري بنسبه 0.2% واذا اخذنا بهذه النسبه في الاعتبار فسنجد الارتفاع في القليل من السنتات بمعدل 20 او 30 سنتا وذلك فضلا عن الارتفاع المفاجئ مما يسبب مشكله جديده وهي مشكله تضخم الاسعار والتسبب في ازمه عالميه حقيقيه

نوهت منظمة أوبك عن سعر النفط مباشر انها تخمن حدوث ارتفاع طفيف في أسعار النفط الخام وذلك في ظل استمرار العوامل التي تؤثر بالسلب علي سعر النفط الخام ومن المتوقع أيضا فيما يخص شأن الدول المصدرة للنفط أن يحدث انتعاش للأسعار الحالية التي قد أثرت بالسلب علي اقتصاد تلك الدول النفطية وهذا الانتعاش سيحدث نتيجة زيادة الطلب العام علي النفط الخام خلال الفترة المقبلة وسوف ينتعش اقتصاد تلك الدول مرة أخري .

تتزايد التوقعات والاقوال حول مباشر اسعار النفط المستقبلية فيما بين الاستقرار والانخفاض عن ما عليه السعر الان وقد تتوالى التوقعات وتكثر مع المنافسة المحمودة بين النفط الصخري وهو الاكثر انتاجا بأمريكا وبين النفط التقليدي، حيث يوجد العديد من العوامل والاسباب التي ادت الى استقرار منذ منتصف السنة الماضية حيث سعر البرميل الواحد لا ينخفض عن حد 70 دولار، وفي تقرير صادر من اكبر منظمة لتصدير النفط الخام “أوبك” بخفض مستوى توقعاتها للطلب العالمي على النفط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق