أخبار السلع

الذهب يصل إلى أعلى مستوى له في سبعة أسابيع

Ads

ارتفعت أسعار الذهب خلال تعاملات الجمعة الماضية لتصل إلى أعلى مستوى لها في سبعة أسابيع وذلك في أعقاب إعلان نتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي والذي لم يسفر عن أي تغيير بشأن أسعار الفائدة، الأمر الذي أدى إلى تراجع التوقعات بشأن قيام الاحتياطي الفيدرالي بالتعجل في رفع سعر الفائدة.

ولقد ارتفعت أسعار الذهب الفورية بنسبة 1.6%، لينهي التعاملات في السوق الأمريكية عند 1156.30 دولار للأوقية، وذلك بعد أن كان قد ارتفع خلال وقت سابق من الجلسة ليصل إلى 1159.80 دولار للأونصة، ويعتبر هذا المستوى هو الأعلى منذ 24 أغسطس الماضي، أي ما يقرب من 7 أسابيع. وبذلك يكون المعدن الأصفر قد نجح في تحقيق مكاسب أسبوعية بنحو 1.5%.

ومن ناحية أخرى، فلقد ارتفعت أيضا العقود الآجلة الأمريكية للذهب، تسليم ديسمبر المقبل بنسبة 1%، لتصل عند التسوية إلى 1155.90 دولار للأونصة.

ولقد جاء قرار المجلس الاحتياطي الفيدرالي بشأن تأجيل أي رفع لسعر الفائدة وسط توارد البيانات الاقتصادية الضعيفة الخاصة بالتوظيف والتي أوضحت تباطؤا حادا في معدلات التوظيف.

وعلى الرغم من عدم إعلان الاحتياطي الفيدرالي عن أي رفع لأسعار الفائدة، إلا أن الأسواق تبقى في حالة حذر وترقب، خاصة وأن معظم صانعي السياسة النقدية بالمجلس الاحتياطي الفيدرالي يرون أن أول رفع لأسعار الفائدة خلال فترة عشر سنوات ينبغي أن يتم خلال العام الحالي.

ولقد استفاد المعدن الأصفر بشكل كبير من تراجع الدولار الأمريكي، حيث وصل الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى له في عدة أسابيع مقابل كلا من اليورو والفرنك الفرنسي.

وفيما يخص المعادن النفيسة الأخرى، فلقد ارتفعت أسعار البلاتين بنسبة 4.2%، ليتم تداولها عند 983 دولار للأوقية، ويعتبر هذا المستوى هو الأعلى منذ 18 سبتمبر الماضي، وبذلك يكون البلاتين نجح في تحقيق مكاسب بنسبة 7% على مدار الأسبوع، وتعتبر هذه النسبة هي أعلى نسبة مكاسب أسبوعية في أربعة أعوام.

كما صعد البلاديوم بنسبة 3.4%، ليتم تدوله عند 722 دولار للأوقية.

زيادة الاسعار عالميا والازمة التي تعرض لها الاقتصاد العالمي قرابة المائة يوم الماضية أدت الى ارتفاع سعر جرام الذهب والتي قامت بدورها بانكماش سوق الذهب في بلدان عديدة عما كان عليه السوق في السابق في تلك البلاد وذلك اثناء الزيادة المستمرة لأسعار الذهب على مستوى التجارة العالمية حيث أصبح الذهب هي السلعة الامنة من مختلف السلع أكثر امناً للاستثمار وجني أرباح من قبل محبي الاستثمار في الذهب واحباط المستثمرين في تجارة العملات لرجوع سوق الذهب.

الذهب الان وفي هذا الوقت تحديدا هو ملك المعادن في اسوق التداولات والعملات فهو الان في حاله سعريه مرتفعة جدا جدا علي مدار السبعة اسابيع الماضية ويستغل بذلك الارتفاع تحقيق اقصي ربح ممكن له خصوصا وان الدولار يعاني هذه الايام ومما يزيد من جروحه هو تفوق الذهب كم جرام الذهب اليوم اكثر من اسبوع مضي ومع مرور الوقت يزداد الانتعاش اكثر واكثر ويستمر الدولار في الانحدار وبهذا يصبح هو المنافس الحقيقي والشرس الان امام الدولار

الذهب هو المعدن الاصفر البراق الذي لا احد يستطيع ان يقاومه وكذلك اسواق المعادن والتداولات والمستهلكين فلا يوجد من يقدر علي مقاومه جماله ولهذا فهو الان في حاله من افضل حالاته في الاسواق علي مدار السبعة اسابيع المنصرمة وبهذا فو يصل الي اعلي سعر تم فيه البيع والشراء للذهب بسبب حاله الانتعاش التي يعيشها حاليا وجاء هذا الارتفاع نتيجة بعد اعلان الاحتياطي الفدرالي تحليل اسعار الذهب ثم قرار عدم رفع الفائدة فكل هذا تسبب بتلك الانتعاشة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق