أخبار السلع

انخفاض النفط بسبب ارتفاع العرض الأمريكي

Ads

تراجعت أسعار النفط يوم الخميس بعد ارتفاع مخزونات الخام الأمريكية ومع استمرار مستويات الإنتاج في البلاد عند مستويات قياسية، إلا أن تخفيضات الإمدادات التي قادتها أوبك وأزمة فنزويلا دعمت الأسواق.

وصلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط (خام غرب تكساس الوسيط) إلى 53.83 دولار للبرميل في الساعة 0154 بتوقيت جرينتش، بانخفاض 18 سنتاً أو 0.3 في المائة عن تسوياتهم الأخيرة.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت العالمي بمقدار 30 سنتا أو 0.5 في المائة عند 62.39 دولار للبرميل.

موعد الاكتتاب النفطي أصبح على الأبواب الآن

ارتفعت مخزونات النفط الخام الأمريكية (C-STK-T-EIA) بمقدار 1.3 مليون برميل في الأسبوع الذي انتهى في 1 فبراير ، إلى 447.21 مليون برميل، حسبما أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء.

في هذه الأثناء، ظل متوسط إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوعي عند مستوى قياسي بلغ 11.9 مليون برميل في اليوم (C-OUT-T-EIA) الذي وصل إليه في أواخر عام 2018.

إن مواجهة ارتفاع مخرجات ومخلفات الولايات المتحدة من الخام هي تخفيضات طوعية في الإمدادات تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بهدف تشديد السوق ودعم الأسعار.

وفي الوقت نفسه، من المتوقع أن تخفض العقوبات الأمريكية المفروضة على صناعة النفط في فنزويلا ما لا يقل عن 500 ألف برميل يومياً من صادرات النفط الخام.

وقال البنك الفرنسي بي.ان.بي باريبا “نتوقع أن يرتفع سعر النفط في النصف الاول من عام 2019 بسبب تشديد شروط الامدادات وتراجع في النصف الثاني بسبب ضعف النشاط الاقتصادي وزيادة صادرات الخام الامريكية الى الاسواق العالمية.”

وتم تقدير متوسط أسعار خام برنت في عام 2019 بسعر 68 دولارا للبرميل، بينما بلغ سعر خام غرب تكساس الوسيط 61 دولارا للبرميل، بانخفاض قدره 8 دولارات عن توقعاته السابقة.

ستصل أولى شحنات النفط الأمريكية إلى الصين خلال أشهر إلى وجهاتها بعد أيام فقط من الآن، متزامنة مع تعهد الرئيس دونالد ترامب في ديسمبر بأن الصين ستبدأ في شراء المزيد من المنتجات الأمريكية على الرغم من المعركة التجارية المستمرة.

بيد أن الشحنات، التي تركت موانئ في ولاية تكساس في أواخر ديسمبر، ليست علامة واضحة على انتصار الولايات المتحدة. وهم من بين حفنة متجهة إلى الصين أو نقاط قريبة منها في الوقت الحالي مع اقتراب موعد انتهاء المفاوضات في مارس على اتفاق تجاري جديد. ومقدار النفط الأمريكي الذي يتم شحنه إلى الصين أقل بكثير مما كان عليه قبل عام، عندما اندلعت الحرب التجارية.

استثمر أموالك بنجاح مع كبرى شركات الاكتتاب على النفط 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق