أخبار السلع

خبراء: أسعار النفط سوف تبقى بالقرب من 60 دولار حتى عام 2017

Ads

صرح خبراء اقتصاديون بأن الأسعار العالمية للنفط الخام لن ترتفع على الأرجح خلال العامين القادمين. ووفقا لما ذكرته قناة سي إن بي سي اليوم، فإن الخبير الاقتصادي، توماس بيو، من شركة كابيتال إكونوميكس أكد على أن هناك توقعات قوية تشير إلى وصول سعر خام برنت إلى مستوى 55 دولار أمريكي للبرميل الواحد وذلك بحلول نهاية العام الحالي، كما قال بيو أيضا أن الفائض في أسواق النفط قد يستمر وجوده حتى نهاية العام القادم 2016، وأنه لن يكون هناك عرض مساوي للطلب إلا بحلول عام 2017 القادم.

ومن جانب آخر، فلقد أعلنت شركة بي بي العملاقة للنفط يوم أمس أنها سوف تقوم بتقليص مصروفاتها نظرا لوجود توقعات قوية تشير إلى استمرار بقاء أسعار النفط الخام العالمية بالقرب من مستوى 60 دولار أمريكي للبرميل الواحد، وذلك لمدة عامين على الأقل، أي حتى حلول عام 2017.

ومن المقرر أن تبدأ دولة إيران في ضخ النفط الخام الخاص بها إلى الأسواق بقوة، وذلك بعدما تم رفع العقوبات المفروضة عليها، الأمر الذي من شأنه أن يزيد من تخمة المعروض من النفط الخام، ويؤدي إلى التأثير على أسعار النفط بشكل ملحوظ.

هذا ولقد انخفضت أسعار النفط في الآونة الأخيرة بشكل كبير، حيث بلغت نسبة التراجع في أسعار النفط الخام العالمية ما يتجاوز الـ 50%، وذلك نظرا لتباطؤ وتيرة النمو الاقتصادي العالمي، وخاصة في ظل توارد بيانات الصين “والتي تعتبر ثاني أكبر اقتصاد على مستوى العالم” المخيبة للآمال، ومن ناحية أخرى، بسبب وجود تخمة في المعروض من النفط الخام العالمي، مما أدى إلى تراجع أسعار النفط الخام حتى وصلت إلى مستويات منخفضة لم تشهدها منذ عدة سنوات.

يتضح لنا من سعر النفط مباشر أن أسعار النفط الخام لن يحالفها الحظ خلال العامين المقبلين ففي الغالب لن ينتابها أي ارتفاع كما نوه خبراء الاقتصاد وترتب علي ذلك تنويه من إحدى شركات النفط العملاقة تقول فيه انها ستحاول قدر المستطاع التقليل من مصروفاتها نظرا لأسعار النفط المخيبة للآمال خلال العامين القادمين والتي في الغالب سوف تستقر ولن ترتفع أكثر من 60 دولار أمريكي للبرميل الواحد بسبب تراجع أسعار النفط الخام في الفترة الماضية لما يقارب 50%.

النفط مثل اي سلعة في السوق له سعر يتأثر بما يحدث في السوق من تقلبات وانتكاسات أحيانا بمرور الوقت كما انه يخضع مثل اي سلعة بالأسواق العالمية لعملية العرض والطلب فكلما زاد الطلب على النفط بالتالي يرتفع مباشر اسعار النفط وكلما قل الطلب وزاد العرض على النفط وكان متوفر لدي جميع الاسواق العالمية فلا يزيد سعره وفي هذه الحالة اما ان يبقى سعره ثابت أو ينخفض أو بمعنى اخر يبقى متذبذب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق