أخبار السوق الأجنبي

استمرار معاناة القطاع الصناعي في الصين

Ads

أظهرت استقصاء حكومي أن القطاع الصناعي الصيني في شهر أكتوبر قد شهد تراجعا للشهر الثالث على التوالي، وقد سجل مؤشر مديري المشتريات الحكومي 49.8 طبقا لمكتب الاحصاء الوطني، حيث لم يتغير المؤشر عن الشهر الماضي، وجدير بالذكر أن أي قيمة أقل من 50 تمثل تباطؤ في القطاع الصناعي.

بينما أظهر استقصاء أخر أعدته مؤسسة “كايشين” أن مؤشر مديري المشتريات الصناعي قد بلغ 48.3 في أكتوبر، مما يعد تحسناً عن شهر سبتمبر حيث بلغ المؤشر 47.2، ولقد ظل هذا المؤشر تحت قيمة 50 ثمانية أشهر متتالية، ويلاحظ أن المؤشر الحكومي يميل بشدة نحو المؤسسات الكبرى، بينما يعتمد مؤشر “كايشين” على عينة أقل حجما ويركز بدرجة كبيرة على المؤسسات الصغيرة.

إن هذه البينات تعكس المخاوف المتصاعدة بشأن قوة ثاني أكبر اقتصاد في العالم، حيث صرحت الحكومة الصينية بأن معدل النمو في الناتج المحلي انخفض إلى 6.9% في الربع الثالث من هذا العام وهو ما يعد أقل معدل منذ الأزمة المالية.

لكن القطاع الصناعي أظهر بعض علامات الاستقرار الأولية، حيث أظهر استقصاء “كايشين” أن الانتاج والطلبيات الجديدة قد زادت خلال شهر أكتوبر، وأن الطلب الأجنبي بدأ في التعافي.

وقد صرح “جوليان إيفانز برتشيارد” المحلل في “كابيتال إيكونميكس” بأن مؤشرات مدراء المشتريات تعطي صورة متسقة مع وجهة النظر القائلة بأنه رغم التباطؤ الحالي لكن الاقتصاد بدأ يظهر علامات الانتعاش، وبالنظر للمستقبل فإن كثير من الاقتصاديين يتوقعون أن تتخذ الحكومة الصينية إجراءات تحفيزية قبل نهاية العام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق