أخبار السوق الأجنبي

الصين تخوض معركة للقضاء على الفقر بحلول 2020

Ads

أعلنت القيادة العليا فى الصين عند تعهدها لوضع التدابير الحازمة لمساعدة نحو 70 مليون مواطن صيني ما زالوا يعيشون تحت خط الفقر ويتمتعون بالخدمات الاجتماعية الأساسية وذلك بحلول عام 2020.

وخلال مؤتمر التنمية وتخفيف حدة الفقر والذى تم انعقاده على مدار يومين متتاليين فى العاصمة الصينية بكين، أكدت القيادة الصينية على أن المهام الرئيسية للحكومة الصينية على مدار الخمس سنوات المقبلة سوف تشمل بشكل اساسي اكتفاء من يعانون من الفقر سواء من الغذاء أوالكساء، والتمتع بالتعليم الإلزامي، والخدمات الصحية والإسكان.

وأكد الرئيس الصينى، شى جين بينغ، على أن التخفيف من وطأة الفقر لا يزال يعتبر مهمة شاقة للغاية، ولكنه على الرغم من ذك أكدّ على أن بلاده سوف تصل إلى هدف القضاء تماما على الفقر والنجاح في بناء مجتمع ينعم بالرخاء مع حلول عام 2020.

وحثّ شى الحكومات على ضرورة اتخاذ كافة المستويات اللازمة من أجل تنفيذ تدابير أكثر استهدافا للفقر على وجه الخصوص، وأكثر دقة لضمان حصول جميع الفقراء فى المناطق الريفية على احتياجاتهم من الغذاء، والكساء، والتعليم الأساسي، والرعاية الطبية، و أيضا المنازل الآمنة.

وطالب شى، كلا من الحكومات المحلية والمسئولين المحليين، فى عدة مناطق مختلفة، بأن يكون العمل على تخفيف حدة الفقر على رأس كافة الأولويات على مدار السنوات الخمس المقبلة.

وأشار رئيس مجلس الدولة لى كه تشيانغ، من خلال المؤتمر، إلى أن الحكومة الصينية يجب أن تعطى الأولوية الرئيسية إلى تحسين البنية التحتية الريفية، بما فى ذلك الطرق، والوصول إلى خدمات المياه والكهرباء وأيضا الإنترنت.

ووضع هذا المؤتمر مجموعة من التدابير الملموسة والمتنوعة من أجل التخفيف من حدة الفقر وقال شى إن التنمية الصناعية تعتبر المفتاح والحل ويجب استخدام كافة الموارد المحلية من أجل تطوير الصناعات وضمان فرص العمل للفلاحين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق