أخبار السوق الأجنبي

اليابان توقف سياسات التحفيز النقدية حالياً

Ads

البنك المركزي الياباني يتوقف عن إطلاق سياسات تحفيزية إضافية – في الوقت الراهن.

قرر بنك اليابان المركزي اليوم الأربعاء الإبقاء على سياسته النقدية دون تغيير عقب اجتماع استمر لمدة يومين، إلا أن الاقتصاديين يتوقعون أن يقوم البنك المركزي بتوسيع برنامجه التحفيزي الطموح بحلول نهاية أكتوبر/ تشرين الأول.

قال “مارسيل ثايليانت” الخبير الاقتصادي لدى مؤسسة “كابيتال إيكونوميكس” البريطانية للأبحاث:”في حين أن بيان السياسة النقدية الذي قدمه بنك اليابان المركزي لم نجد به أي مؤشرات واضحة على احتمال لجوئها إلى أي حافز إضافي وشيك، إلا أننا ما زلنا عند توقعاتنا بأن صناع السياسة سوف يعجلون باستخدام سياسة التسهيل النقدي بحلول نهاية الشهر”.

ينصب التركيز الآن على نهاية شهر أكتوبر عندما يقوم البنك المركزي بعقد اجتماعه.

هناك دوافع قوية لحمل البنك على البحث عن حلول – فالنمو الاقتصادي يتضاءل ونمو الأجور أصبح فاترا ولا يزال مستوى التضخم أدنى بكثير من نسبة الـ2% التي تستهدفها الحكومة. اليابان تتأرجح في الواقع على حافة الركود الاقتصادي.

وقال البنك المركزي في بيان صدر عنه: أن صادرات اليابان وإنتاجها قد تضرروا من جراء تباطؤ نمو اقتصادات الدول الناشئة.

كل هذه الضغوط المتزايدة على رئيس الوزراء “شينزو آبي” الذي يقاتل في معركة شرسة من أجل إنعاش الاقتصاد الياباني بعد عقود من الركود، وتشمل خطته المسماة تيمنا باسمه “آبينوميكس” سياسة التحفيز النقدي وزيادة حجم الإنفاق الحكومي والإصلاحات الهيكلية الكبيرة للاقتصاد.

في معظم دول اسيا وخاصة اليابان يتوقف البنك المركزي الياباني عن اطلاق سياسات تحفيزية اضافية .

قرر بنك اليابان المركزي الابقاء علي سياسته النقدية دون تغيير ولكن هناك دوافع قوية تحث البنك للبحث عن حلول وذلك لان النمو الاقتصادي يتضاءل ومستوي التضخم أدنى بكثير من النسبة التي تستهدفها الحكومة مما يجعل اليابان تتأرجح على حافة الركود الاقتصادي .

تزداد الضغوطات علي رئيس الوزراء الياباني وذلك من اجل انعاش الاقتصاد الياباني .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق