أخبار السوق الأجنبي

تراجع أسهم “دويتشه بنك” عقب تحزيره لخسارة كبيرة

Ads

حذر دويتشه بنك للتو من أنه يتوقع حدوث تراجع في الأرباح بمليارات الدولارات.

وفقا لبيان صحفي صادر عن المؤسسة المصرفية، فقد ذكر أكبر بنك في ألمانيا أنه سيتكبد خسارة ما يقرب من 7 مليارات دولار في الربع الثالث من العام الجاري نظرا لخفض الإنفاق المتعلق بوحدته المصرفية التابعة للمؤسسة المالية.

ولقد أعلنت وكالات الأنباء عن الخبر بعد أن أغلقت أسواق البورصات الأمريكية تداولاتها يوم الأربعاء، فتراجعت أسهم “دويتشه بنك” على الفور بنسبة 6٪ أثناء التداول بعد أقفال البورصة.

ونظرا للخسارة المتوقعة فإن مجلس إدارة “دويتشه بنك” سيوصي “بخفض أو ربما إلغاء” حصص أرباح الأسهم، وفقا للبيان، حيث أن حصة أرباح السهم حاليا هي 83 سنتا للسهم، وهذا من الممكن أن يبعد المستثمرين المحتملين أو يدفع المستثمرين الحاليين لبيع الأسهم.

التحذير ناشئ عن اثنين على الأقل من الاتهامات وقرار المؤسسة بتخصيص مبلغ من المال يرجع لعزمها خوض معارك قانونية محتملة. وتلك الخسائر ستبتلع أي أرباح قد تحققها المؤسسة في خلال الربع الثالث.

وقال البنك أن أساس الخسارة المتوقعة – بحوالي 6.5 مليار دولار- يرجع إلى المتطلبات التنظيمية المرتفعة بالحصول على المزيد من المال وتكلفة التخلص من مؤسسة “بوست بنك” التابعة لها سابقا.

وهو يقوم أيضا بسحب 673 مليون دولار من حصته في بنك “هوا شيا” الصيني. يمتلك “دويتشه بنك” الألماني ما يقرب من 20٪ من أسهم بنك “هوا شيا”، الذي يقع مقره الرئيسي في العاصمة “بكين”.

وأخيرا قام البنك بالتحفظ على مبلغ 1.3 مليار دولار جانبا وتخصيصه للإنفاق على معارك التقاضي المتوقعة.

من المتوقع أن يبلغ حجم الخسارة الإجمالي 7 مليارات دولار بعد خصم الديون من أرباح البنك.

على مدى الأشهر الإثنى عشر الماضية، تراجعت أسهم “دويتشه بنك” الألماني بنحو 14٪. وهو يعد الأسوأ بين بعض منافسيه، حيث ارتفعت أسهم بنك “باركليز” بنسبة 11٪ خلال نفس تلك الفترة، في حين أن بنك “جيه بي مورغان” وبنك “بي.ان.بي باريبا” أو بنك باريس الوطني قد ارتفعت أسهم كلاهما أيضا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق