أخبار السوق الأجنبي

جيمي ديمون: الصين تواجه مشكلات ضخمة بأعصاب هادئة

Ads

يعتقد “جيمي ديمون” أن الصين تواجه “مشكلات كبيرة”، ولكن ليس هناك من أسباب تدعو المستثمرين لإطلاق أجراس الإنذار.

وقال “ديمون” الرئيس التنفيذي لبنك “جيه بي مورغان” يوم الاثنين الماضي أن مشاكل الصين (ثاني أكبر اقتصاد في العالم) سوف تمنعها من تخطي الولايات المتحدة (صاحبة أكبر اقتصاد في العالم).

وقال “ديمون” في لقاء تليفزيوني مع قناة “بلومبرج” الاقتصادية: أن الصينيين لديهم مشكلات كبيرة لكنهم يعملون على حلها.

أفادت الصين في تقرير صدر يوم الاثنين أنها تمر بأدني معدل نمو اقتصادي منذ أحداث الأزمة المالية. لقد بلغ نموها الاقتصادي 6.9٪ في الربع الثالث من السنة المالية، بتباطؤ في المعدل الذي وصل إلى 7٪ في النصف الأول من السنة، وأقل كثيرا من معدل النمو الذي بلغ 10% في الأعوام التي تلت نهاية الألفية الثانية.

ومع ذلك أشار “ديمون” إلى أن الاقتصاد الصيني كبير جدا لدرجة أن نموه حاليا مشابه أو ربما كان أفضل من حيث القيمة الدولارية مقارنة بالفترة التي بلغ معدل النمو فيها10%.

وفقا لتوقعات صندوق النقد الدولي، وكمثال فإن النمو الاقتصادي الإجمالي للصين قد بلغ حوالي 979 مليار دولار بمعدل نمو 10.6٪ في عام 2010، أما هذا العام فمن المتوقع أن ينمو الاقتصاد الصيني بمعدل 6.8٪ فقط، أي ما يعادل زيادة الناتج المحلى الإجمالي بمقدار 1 تريليون دولار.

وأشار “ديمون” إلى أن مشكلات الصين الأخرى – كالتهديدات الجيوسياسية التاريخية من بعض جيرانها والأعداد الهائلة للسكان وكذلك ندرة الغذاء – تحد من قدرتها على تخطي اقتصاد الولايات المتحدة (أقوى دولة في العالم).

وقال “ديمون” أن الصين لن تستطيع بكل الوسائل تخطي أمريكا سوى بعد فترة من الزمن ليست بالقصيرة.

كما تطرق “ديمون” في تفاؤله أيضا إلى مناطق أخرى من العالم مثل أفريقيا، حيث قال أن المسئولين في بنك “جيه بي مورغان” يبدون اهتماما بفتح فروع له في كلا من “غانا” و”كينيا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق