أخبار السوق الأجنبي

“دراغي” على استعداد لإمداد الاقتصاد الأوروبي بالمزيد من المال.

Ads

كبير مسئولي البنك المركزي الأوروبي “ماريو دراغي” قد يقوم بتوزيع هدايا عيد الميلاد على الأسواق قبل موعدها.

قال رئيس البنك المركزي الأوروبي يوم الخميس الماضي أن البنك يدرس سبلا جديدة لمعالجة الانكماش وتحريك عجلة الاقتصاد من جديد، وقد يبدأ في تنفيذ الإجراءات عقب اجتماع البنك يوم 3 ديسمبر القادم.

إن الخطوات التي قد يتخذها البنك المركزي الأوروبي خلال مدة ستة أسابيع تتضمن خفض أسعار الفائدة على الودائع إلى مستويات قياسية سلبية، أو زيادة حجم ونطاق برنامج التيسير الكمي من طبع للنقود لشراء السندات الحكومية والأصول الأخرى.

وقال “دراغي”: “وقد تم مناقشة زيادة خفض معدل تسهيلات الإيداع، وهي إحدى تلك الأدوات … التي أشرت إليها عندما قلت أن جميع الأدوات قد تم مناقشتها”، وأضاف قائلا: “لم يكن هناك تفضيل واضح لإحدى الأدوات على الأخرى، فقد تم وضعهم جميعا في الاعتبار.”

وكان حديثه هذا بعد أن قرر البنك المركزي ترك أسعار الفائدة دون تغيير، ومواصلة شراء الأصول بمعدل 60 مليار يورو (67 مليار دولار) شهريا على الأقل حتى شهر سبتمبر عام 2016.

وقال في مؤتمر صحفي: “إن نهجنا في اجتماع اليوم لم يكن قائما على سياسة “الصبر والترقب”، ولكنه اعتمد على التقييم والعمل.”

وأضاف “دراغي” قائلا: كان هناك عدد قليل من أعضاء مجلس إدارة البنك قد ألمح إلى “إمكانية التصرف اليوم” ولكن الأمر لم تتم مناقشته على محمل الجد، حيث أراد البنك المركزي الأوروبي إجراء تحليل أكثر دقة للعوامل التي تؤثر على الأسعار قبل التصدي للمسألة مرة أخرى.

إن “دراغي” قلق بشكل واضح من تأثير الفترة الممتدة لمعدل التضخم الشديد الانخفاض والتباطؤ الحاد في الأسواق الناشئة وكذلك على الانتعاش الاقتصادي الهش في دول الاتحاد الأوروبي.

نظر المستثمرون إلى بيان “دراغي” باعتباره إشارة قوية إلى بيع “اليورو” مما دفعه إلى التراجع بنحو 1.5٪ مقابل الدولار الأمريكي ليسجل مستويات جديدة من الانخفاض.

أشار المحلل الاقتصادي “لوكمان أوتونوغا” لدى شركة “فوركس تايم” للأبحاث إلى أنه مع الوقت قد يتعرض اليورو لمزيد من الضغوط بسبب الانخفاض لأن المستثمرين زادوا في مراهناتهم على المزيد من إجراءات التيسير الكمي.

سرور أسواق الأسهم الأوروبية بتحقيق المؤشرات الرئيسية في ألمانيا وفرنسا أرباح بنسبة 2٪.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق