هل حالة الطوارئ ستقود اقتصاد فرنسا إلى الانهيار

237
هل حالة الطوارئ ستقود اقتصاد فرنسا إلى الانهيار

كان اقتصاد فرنسا الهش يظهر علامات مبشرة على الانتعاش قبل الهجمات الدامية في العاصمة باريس، أما الآن فالدولة تواجه خطر العودة إلى الركود الاقتصادي.

أعلنت الحكومة يوم الجمعة الماضي حالة الطوارئ عقب قيام إرهابيين بقتل 129 شخصا، وقام مجلس النواب في البرلمان يوم الخميس بتأييد دعوة الرئيس "فرانسوا هولاند" لتمديد هذه الإجراءات الاستثنائية لمدة ثلاثة أشهر، ومن المرجح أن يقوم مجلس الشيوخ بنفس الخطوة في ذات اليوم.

تمنح حالة الطوارئ الشرطة سلطات إضافية بتوقيف الناس وتفتيشهم، وتقييد حركة التنقل، وفرض الإقامة الجبرية وحظر التجمهر.

وتفرض هذه الحالة لحماية أرواح العامة، إلا أنها قد تضر أيضا بالاقتصاد الفرنسي، وإليكم السبب:

1. النمو الاقتصادي الهزيل: لقد عاودت فرنسا لتوها حركة النمو، حيث نما اقتصادها بنسبة 0.3٪ في الربع الثالث من العام، بعد ركود دام خلال الربع الثاني، على عكس ما كان متوقعا من تحقيق معدل نمو بنسبة 1.1٪ فقط هذا العام.

طبيعة الأماكن المستهدفة من قبل الإرهابيين في الأسبوع الماضي – من حانات ومطاعم ومسرح وملعب رياضي – قد تدفع الناس للابتعاد عن الأماكن العامة، وبالتالي فإن أي تباطؤ في معدل الإنفاق في أعقاب الهجمات الإرهابية قد يمحو تماما النمو في الربع الأخير من العام.

2. السياحة المضطربة: فرنسا هي واحدة من أهم الوجهات السياحية في العالم، حيث تجذب ما يقرب من 84 مليون زائر سنويا. ولكن حالة الطوارئ الممتدة قد تجعل بعض المسافرين يشعرون بالتردد.

نبهت الولايات المتحدة وكندا الناس على أن يكونوا أكثر حذرا إذا قاموا بزيارة فرنسا. ونصحت استراليا رعاياها بإعادة النظر في ضرورة السفر إلى باريس بعد الهجوم. وطالبت بريطانيا المدارس بضرورة إلغاء الرحلات المقررة لهذا الأسبوع.

تسعى فرنسا لفرض ضوابط أكثر صرامة على الحدود الخارجية لأوروبا، والتي سوف تؤدي إلى انزعاج السياح، حيث أن الإجراءات المشددة ستساعد على استعادة السيطرة على الحدود داخل أوروبا - ولو بصفة مؤقتة، وهذا بدوره يضر بالسياح وبالشركات التي تعتمد على التجارة، والناس الذين يعيشون بأحد البلدان ويعملون داخل حدود بلد آخر.

3. فقدان الثقة: إن الأحداث المأساوية التي وقعت يوم الجمعة الماضي قد تجعل الناس أكثر خشية على أموالهم، ومن شأن ذلك الإضرار بحركة الاقتصاد، لأن الإنفاق الاستهلاكي هو المحرك للنمو الاقتصادي لفرنسا إلى حد كبير. وإطالة أمد حالة الطوارئ سيؤثر سلبا على المعنويات.

4. المزيد من الديون: الحكومة تعزز الإنفاق على الدفاع والأمن، على سبيل المثال من خلال توظيف 17000 موظف جديد على الأقل، بما في ذلك 5000 رجل شرطة، وهذا قد يعرض فرنسا إلى خطر مواجهة عجز أعلى غير متوقع في الميزانية، مما قد يزيد تكلفة الاقتراض أكثر من طاقتها.

5. السياسات الجماهيرية: قد تؤدي الهجمات أيضا إلى تحول في السياسة الفرنسية. وقد تدنت شعبية الرئيس "هولاند" إلى أدنى مستوى لها على مدار السنة، وتلك الهجمات قد تعزز موقف الجبهة الوطنية اليمينية المتطرفة، وتجبر الأحزاب الرئيسية على التخلي عن خطط إجراء الإصلاحات الاقتصادية.

اللايتكوين تنخفض للجلسة الثانية على التوالي

13 يونيو 2019 30
انخفضت عملة اللايتكوين في الجلسة الثانية بشكل متتالي نتيجة للتغير الذي حدث بحيث أنه كان يميل أكثر من ذلك التغير إلى الهبوط، وذلك كان في يوم 17 من شهر مايو/أيار من عام 2018 السابق وكان ضمن عمليات تعديلية وأتى بعد تسجيلها لمستويات الأعلى وذلك خلال ثلاثة عشرة شهرًا وذلك كان البارحة...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري

هبوط النفط متأثراً بالزيادة المفاجأة في المخزون الأمريكي

12 يونيو 2019 19
هبطت أسعار النفط بحوالي 2% اليوم الموافق الأربعاء نتيجة التكهنات حول قلة الإقبال وكثرة احتياطي الخام الأمريكي على الرغم من زيادة الاحتمالات حول تطويل مدة تنزيلات الإنتاج الجاري الذي تتكفل به منظمة أوبك. وهبطت العقود الآجلة لخام القياس العالمي خليط برنت 1.16...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري

ترقبات مستقبلية حول عملة "فيسبوك" الافتراضية

12 يونيو 2019 25
ما الذي يمكن عمله بالعملة الحديثة فيسبوك؟ صرحت شركة فيسبوك عن التقدم والتجهيز لإصدار عملة افتراضية ولكنها لم توضح الكثير من المعلومات عنها باستثناء أنها ستكون متوفرة على تطبيقات شركة فيسبوك (ماسنجر، واتساب) وأنها ستتيح خدمة شراء الخدمات والسلع المادية والافتراضية...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري

إنخفاض اللايتكوين لما يزيد عن 1 بالمئة

12 يونيو 2019 14
انخفضت عملة اللايتكوين بأعلى من 1% أو بقدر 1.7$ اليوم الثلاثاء لنعاصر هبوط العملة من الأقصى لها منذ 22 من مايو/أيار من العام السابق 2018 داخل عمليات تصحيحية محدودة فور أرباحها الموسعة في بداية جلسات هذا الأسبوع والتي أوشكت على 13% خلال تسعير الأسواق لهبوط دافع التعدين على...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري

خلافات داخل روسيا حول أسعار النفط

11 يونيو 2019 18
وقد صرح خالد الفالح وزير الطاقة والثروة المعدنية، أن روسيا لم تتخذ القرار حول أهمية استمرار اتفاق الإنتاج بين كلًا من أوبك وكذلك المدعمين لها حتى حلول نهاية العام بحيث تعد الدولة الوحيدة التي تقوم بتصدير النفط. وكما أوضحت وكالة تاس الروسية للأنباء، وذلك في...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري

صعود البيتكوين للمرة الأولى منذ ثلاثة أيام

11 يونيو 2019 31
صعدت أسعار العملة الافتراضية التي يطلق عليها البيتكوين بما يزيد عن نسبة 1.25% بالتعاملات الفورية بمواجهة تسجيل أول مكسب وذلك أثناء ثلاثة أيام، وذلك مع الالتزام بأسعار التداول أعلى 7،500 دولار، وفى نفس الوقت ما زالت بحاجة إلى مثيرات جديدة، تكون مهمتها هي تطوير مراحل الطلب...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري

هبوط واردات الصين من النفط الخام

11 يونيو 2019 13
أوضحت معلومات الجمارك أن واردات الصين من خام النفط تراجعت بمعدل 8% في مايو من أكبر معدل لها على الإطلاق والذي حققته الشهر المنصرم، بالتزامن مع الوقت الذي خفضت فيه بكين، صاحبة أعلى مستورد لخام النفط عالمياً، وارداتها من إيران في ضوء تضييق الجزاءات من أمريكا على طهران. ...
اقرأ المزيد
المؤلف
محمد الشتري