أخبار تكنولوجية

جوجل تجهز أسلحتها لمحاربة أبل وتصنع معالجات فائقة لهواتف الأندرويد

Ads

أوضحت بعض التقارير الحديثة قيام شركة جوجل بالتخطيط خلال الفترة الحالية من أجل البدء في تصنيع عدة أنواع متطورة من المعالجات الخاصة بالهواتف الأندرويد، حيث قامت الشركة بعمل اتفاق مع بعض المصنعين لرقاقات الهواتف الذكية وذلك من أجل مساعدتها في القيام بإنتاج معالجات قوية تتمكن من خلالها منافسة عملاق التكنولوجيا “شركة أبل”. وتسعى جوجل إلى تصنيع الرقاقات الجديدة بإمكانيات أفضل مما هي عليه الأن، حيث تبحث في تزويد هذه الرقاقات بذاكرة أفضل، بالإضافة إلى تطوير الكاميرات لتصبح بجودة أعلى.

ووفقا لما ذكر على الموقع الإلكتروني لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن شركة جوجل ترى أن المعالجات التي تعمل بها الهواتف الأندرويد الحالية لا تمكنها من منافسة شركة أبل بشكل قوي، وهذا ما دفعها إلى اتخاذ قرار تصنيع الرقاقات الجديدة وعدم الاعتماد على منتجات الشركات الحالية مثل سامسونج، كالوالكوم، وبدلا من ذلك تعتمد على مطوريها.

خصائص معالجات جوجل الجديدة

تتميز المعالجات الجديدة التي تسعى شركة جوجل إلى تطويرها وإنتاجها بعدد من الخصائص المميزة، ومنها أنها تحتوي على عدة أجزاء منها وحدات المعالجة المركزية، بطاقات الرسومات وعدد من العناصر الأخرى الضرورية للعمل بشكل متكامل. ووجود مثل هذه المعالجات من شأنه التأثير على سرعة الهاتف وغيرها من المزايا. ولهذا السبب، فإن شركة جوجل تقوم بتطوير معالجات الهواتف بنفسها، خاصة وأن شركة أبل تعتمد على معالج تقوم هي نفسها بتصنيعه دون الأعتماد على أي أنواع أخرى.

هذا ومن المتوقع أن تتمكن شركة جوجل من النجاح في تطوير معالجات الهواتف الأندرويد حتى تتمكن بقوة من الوقوف أمام شركة أبل آيفون. هذا ويبقى مجال التكنولوجيا في وضع تنافسي مستمر وخاصة ما بين كبرى الشركات المتنافسة وعلى رأسها أبل وجوجل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق