أخبار فوركس

أسواق العملات تعلن تراجع اليورو أمام العملة البريطانية اﻹسترليني خلال اليوم

Ads

البورصة العالمية تبدأ أولى جلسات اليوم بانخفاض ملحوظ لزوج اليورو أمام الباوند البريطاني

أعلنت بورصة العملات العالمية تراجع اليورو أمام العملة البريطانية اﻹسترليني من الأعلى لها أثناء تداولات جلسة اليوم الخميس.
حيث شهد زوج العملات اليورو أمام الإسترليني التذبذب نحو التراجع بشكل ملحوظ إلى مستوى 0.8946.
ونتيجة لذلك تستأنف العملة الموحدة مسيرة الخسائر بالتراجع أمام  الجنيه الإسترليني خلال الجلسة الآسيوية.

حيث لم تستطع العملة الموحدة الحفاظ على مكاسبها السابقة التي وصلت لها لتسجل العملة اﻻنخفاض بنسبة 0.35%.
وسط تأرجح العملة اﻷوروبية الموحدة اليورو بالسوق الأوروبية بين مكاسب محدودة وخسائر طفيفة خلال التداوﻻت الصباحية وذلك مقابل سلة من العملات العالمية.
وذلك على أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الخميس من قبل الاقتصاديات منطقة اليورو.

قد حدث ذلك وسط ترقب اﻷسواق والمستثمرين الكشف عن صدور قراءة مؤشر الحساب الجاري لشهر مايو المنقضي من قبل السوق اﻷلماني أكبر اقتصاديات منطقة اليورو.
جاء ذلك قبل معاصرة اﻷسواق الكشف عن صدور قراءة مؤشر الميزان التجاري من قبل السوق اﻷلماني.
والتي قد تعكس زيادة الفائض إلى ما قيمته 6.6 مليار يورو وتعد تلك القراءة مقابل القراءة السابقة في أبريل المنقضي حيث جاء بواقع 3.2 مليار يورو.

تعاملات اليورو أمام العملة البريطانية اﻹسترليني

شهد سوق العملات تراجع زوج اليورو مقابل الجنيه الأسترليني خلال تداوﻻت اليوم.
وقد جاء زوج اليورو مسجلاً انخفاض بنسبة تصل إلى 0.35% مقابل الباوند البريطاني.
هذا وقد جاء ذلك التراجع مسجلاً وصول الزوج إلى مستوى 0.8946
كما قد جاء ذلك مقارنة مع مستويات الافتتاح لزوج العملات اليورو مقابل اﻹسترليني عند مستوى 0.9060.
بعد أن حقق الزوج الأعلى له خلال الجلسات عند مستويات 0.9000، بينما حقق الأدنى له 0.8946.

وياتي ذلك متزامناً مع متابعتنا لتصريحات ريشي سوناكوزير المال البريطاني بأن الحكومة البريطانية تسعى في اتخاذ بعض الإجراءات لمواجهة الركود الناجم من أزمة فيروس كورونا.
حيث أعلن وزير المال البريطاني بأن هناك خطط لإنعاش اﻻقتصاد البريطاني بتقديم إعانات بقيمة 30 مليار جنيه إسترليني بما يعادل 33 مليار يورو. 38 مليار دولار أمريكي
وقد أضاف سوناكبأن من أهم تلك الإجراءات هو مكافحة البطالة للشباب وتوفير وظائف وأيضاً قد نوه إلى تخفيض القيمة المضافة لبعض القطاعات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق