أخبار فوركس

ارتفاع البيتكوين ارتفاعاً طفيفاً ليصل إلى 6,500 دولار

Ads

يتمتع سوق العملات الرقمية بشهرة واسعة في الآونة الأخيرة وحيث أنه سوق شديد التقلب، فيجب متابعته متابعة دقيقة للعثور على أفضل استثمار، علاوة على أن هناك عملات رقمية جديدة تظهر وتختفي، إلا أن هناك عملات رقمية مربحة أثبتت كفاءتها وحققت نجاح واسع وصمدت لسنوات وحققت نتائج رائعة بل واصبحت قيمتها تتخطى مليارات الدولارات. ومن ضمن هذه العملات عملة البيتكوين، وهي العملة المهيمنة في سوق العملات  الرقمية والتي استطاعت أن تحقق ريادة ونجاج في عالم العملات الرقمية على مدار السنوات الأخيرة، حيث أنها أول عملة لا مركزية، تمتاز بالسرعة والسرية وسهولة تعدينها، وحظيت بثقة ودعم الكثير من مواقع الإنترنت. بالأضافة إلى أن هناك عملات أخرى عديدة ناجحة مثل البيتكوين كاش، وهي هملة منشقة من البيتكوين، وتمتاز بتقليل الوقت المستغرق لإتمام العملية، وأيضا الريبل والإيثريوم وغيرها من العملات.

استفد من التحركات الجنونية للبيتكوين واغتنم فرصة الربح الآن

بعد أن ارتفع البيتكوين في 27 سبتمبر إلى 6,700 دولار، إلا أن سعر البيتكوين تراجع بشكل طفيف إلى 6,500 دولار، علاوة على ذلك، يظل الريبل (XRP) يسجل أرباحًا بنسبة 5%، مما يؤدي إلى ارتفاع الزخم.

بالأضافة إلى ذلك، ارتفع حجم سوق العملات الرقمية من 13 مليار دولار إلى 15 مليار دولار الأسبوع الماضي، مما أظهر زيادة في نشاط السوق.

ومن المثير إلى الاهتمام، على مدار الـ24 ساعة، ارتفع حجم الإيثريوم بدرجة كبيرة جدًا إلى 2.2 مليار دولار، وفي الأسبوع الماضي، انخفض سعر الإيثريوم بحوالي 1.3 مليار دولار.

وفي سبتمبر، وخاصة على مدار الأسبوعيين الماضيين، أظهر سوق العملات تعافي في حجم التداول اليومي الخاص به، وبشكل عام، شهد سوق العملات الرقمية نشاط أكثر في الأسبوع الماضي عن نشاطه في النصف الأول من سبتمبر، على الأرجح حيث شهد سوق العملات الرقمية ارتفاعًا تصحيحيًا قويًا بعد الخسائر الكبيرة التي سجلها الإيثريوم و الريبل.

بالنسبة للبيتكوين، قد يكون الأسبوعان القادمان حاسمان ويمكنهما تحديد اتجاه سعر العملة المعدلة المهيمنة لبقية العام. منذ شهر فبراير، على أساس شهرين، أظهرت البيتكوين ميل مستويات منخفضة قياسية بعد الانخفاض إلى أدنى مستوى له.

ومع ذلك، منذ أوائل عام 2018، في كل مرة عادت فيها البيتكوين من قاعها المنخفض في المنطقة من 5،800 إلى 6،500 دولار، أظهرت قوة دفع أقل في الاتجاه الصعودي. في فبراير وأبريل ويونيو وسبتمبر يوليو، ارتدت البيتكوين إلى 11،000 دولار ، و 10،000 دولار، و 9،000 دولار ، و 8،000 دولار ، و 7،000 دولار، مع كل محاولة للخروج من مستوى مقاومة رئيسي ينخفض من حيث الحجم والزخم.

من المتوقع أن يصل البيتكوين لـ 25000 دولار بحلول 2020

على هذا النحو، صرح جوش روجر، المحلل الفني المعترف به جيدا في مجتمع العملات الرقمية، أن اتجاه السعر من البيتكوين في الأسبوعين المقبلين سيحدد اتجاهه في منتصف الفترة.

للمرة الأولى في شهر سبتمبر، يوم الجمعة ، ضاهى البيتكوين كثافة العملات الرئيسية الأخرى في حركتها إلى الاتجاه الصعودي. ولكن، مع مكسب بنسبة 4 في المئة، فقد فشل في الخروج من مستوى المقاومة عند 6،800 دولار.

أين يتجه السوق بعد ذلك؟

سجل كل من الريبل و الإيثريوم، اللذان حققا مكاسب كبيرة في الأيام السبعة الماضية، زيادة في الحجم والقيمة خلال الـ 24 ساعة الماضية على الرغم من الوضع السلبي للسوق.

تشير الزيادة المفاجئة في حجم الأيثريوم، من 1.5 مليار دولار إلى 2.2 مليار دولار، إلى أن النشاط حول الأيثريوم قد زاد فجأة في الأيام القليلة الماضية مما قد يتحول إلى ارتفاع قصير الأجل في سعر الإيثريوم.

ستربح سواء أرتفعت او انخفضت أسعار البيتكوين 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق