أخبار فوركس

استقرار سلبي للجنيه اﻹسترليني أمام الين الياباني في أولى جلسات اﻷسبوع

Ads

البورصة العالمية تشهد تراجع العملة البريطانية مقابل الين ببداية تداوﻻت اﻷسبوع

أعلنت بورصة العملات العالمية انخفاض اﻹسترليني أمام الين الياباني خلال تداوﻻت جلسة اليوم اﻻثنين.
حيث تعرض الجنيه الاسترليني لبعض الضغوط البيعية المكثفة مما تسبب في تراجعه في أولى جلسات اﻷسبوع.
لنشهد بذلك ارتداد زوج العملات الباوند البريطاني إلى أدنى مستوياته اليومية قرابة مستوى 139.84 مقابل الين الياباني.
وقد شهدنا تأرجح العملة البريطانية في نطاق ضيق مائل نحو التراجع مسجلاً اﻻنخفاض بنسبة 0.86 في المائة.
حيث لم يتمكن الزوج استكمال الارتفاعات السابقة بفقدان زخمه الصاعد نحو الهبوط بوصوله إلى خسائر بواقع 100 نقطة أساسية من أدنى مستوياته الأسبوعية.
ذلك التراجع أتى سببًا للتطورات الاقتصادية المنتظرة اليوم من جهة اﻻقتصاد الياباني، وأحداث الاقتصاد البريطاني.
على اعتاب التطورات والبيانات المرتقبة اليوم اﻻثنين من قبل ثالث أكبر اقتصاد في العالم اﻻقتصاد الياباني.

ومن أسباب تلك التراجعات للجنيه البريطاني مخاوف المستثمرين بشأن محادثات البريسكت خوفاً من فشل المفاوضات التجارية النهائية بين المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي.
أفادت التقارير الصحفية الصادرة اليوم اﻻثنين، بأن المملكة المتحدة البريطانية تدخل مرحلة حاسمة الفترة القادمة.
حيث أوضحت البيانات بأن خلال اﻷسابيع القادمة تدخل محادثات البريكست المرحلة النهائي للمهلة المقررة للاتفاق التجاري المرتقب بين الطرفين.
وسط تحذيرات الموجه لرئيس الوزراء البريطاني من ضيق الفترة المتاحة لإنقاذ المحادثات التجارية.
وقد تم أفادت التقارير أن تلك الفترة المتاحة تصل إلى أقل من أسبوعين.

وقد تابعنا في ختام اﻷسبوع الماضي تصريحات أحد مسؤولي مكتب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسونبشأن خروج بريطانيا من اﻻتحاد اﻷوروبي دون صفقة تجارية.
مما أدى إلى ارتفاع مخاوف المستثمرين، بينما أعرب كبار المسؤولين في مكتب رئيس الوزراء البريطاني بأن هناك مفاوضات للوصول إلى اتفاق.
وقد أفادت بعض التصريحات بأن احتمال للتواصل إلى اتفاقية تجارية لخروج المملكة المتحدة بنسبة 40%.
بالإضافة إلى ذلك، كانت هناك تقارير تفيد بأن محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على وشك الانهيار.

تغيرات اﻹسترليني أمام الين الياباني في أولى جلسات اﻷسبوع

حيث أعلنت بورصة العملات العالمية استمرار انخفاض اﻹسترليني أمام الين الياباني خلال تداوﻻت جلسة اليوم اﻻثنين.
وقد سجل الجنيه اﻹسترليني اﻻنخفاض بنسبة تصل إلى 0.86 في المائة مقابل العملة اليابانية في أولى جلسات اﻷسبوع.
ونتيجة لذلك، فقد سجل الباوند البريطاني الوصول قرابة مستوى 139.84 أمام نظيره الين الياباني.
وقد جاء ذلك مقارنة مع مستويات الافتتاح لزوج العملات الدوﻻر مقابل الين ببداية الجلسات عند مستوى 141.30.
بعد أن حقق الأعلى له خلال جلسة اليوم نحو مستوى 141.03، بينما حقق أدنى مستوى له عند 139.65.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق