أخبار فوركس

الوضع في اليونان يؤثر سلبا علي اليورو

Ads

تراجع اليورو يوم الثلاثاء مع ظهور تفاصيل بشأن اقتراح البنك المركزي الأوروبي لزيادة الضمانات التي سيطلبها في مقابل التمويل الطارئ لبنوك اليونان.

وقالت شركة بلومبرج لخدمات البيانات المالية نقلا عن مصادر مطلعة على المحادثات إن مسؤلي البنك المركزي الأوروبي طرحوا اقتراحا لزيادة الخصم على الضمانات التي تعرضها بنوك اليونان في مقابل السيولة الطارئة.

وزاد التقرير المخاوف من اتجاه اليونان تجاه أزمة سيولة قد تتسبب في تخلفها عن سداد ديونها وخروجها في نهاية المطاف من منطقة اليورو.

وقال متعاملون إن المخاطر السياسية التي تتصدرها اليونان غطت على أثر نتائج متباينة لمسح أجراه معهد زد.إي.دبليو الألماني.

ونزل اليورو 0.5 بالمائة مقابل العملة الأمريكية إلى 1.0688 دولار ليتكبد خسائر لليوم الثاني.

وتراجع اليورو أيضا مقابل العملة اليابانية إلى 127.65 ين لليورو وخسر 0.2 بالمائة أمام الفرنك السويسري – الذي يعتبر استثمارا آمنا – إلى 1.0255 فرنك.

وقال معهد زد.إي.دبليو للأبحاث الذي يتخذ من مانهايم مقرا له إن مؤشر مسحه الشهري للمعنويات الاقتصادية تراجع إلى 53.3 نقطة من 54.8 نقطة في مارس لتأتي القراءة أقل من متوسط التوقعات في استطلاع لرويترز والبالغ 55.3 نقطة.

غير أن مؤشرا منفصلا للظروف الراهنة قفز إلى 70.2 نقطة من 55.1 في مارس ليتجاوز متوسط التوقعات لقراءة تبلغ 56.0 نقطة.

وارتفع الدولار 0.3 بالمائة مقابل سلة عملات رئيسية إلى 98.247. وارتفع الدولار 0.2 بالمائة مقابل العملة اليابانية إلى 119.44 ين.

الوضع في اليونان الان لا يسر اي عضو من اعضاء الاتحاد الاوربي بسبب وخصوصا عندما يؤثر علي اليورو فيظهر غضب الاقتصاديون والمستثمرين بسبب ازمه اليونان التي لم تحل بسبب تعنت بعض الدول وتمسكها بآرائها ورفض تقديم اي تنازلات للخروج من تلك الازمه واذا ظل الحال كما هو الان في الايونان سيستمر ويضرب بأقوى ما لديه علي راس اليورو حتي يخسف به الارض فيجب ان يفهموا ويتداركوا ذلك جيدا بث حي اسعار العملات لكي يستطيعوا السيطرة علي عملتهم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق