أخبار فوركس

جنيه إسترليني دولار أمريكي يستعيد مساره الصاعد ليتعافى من الأدنى له في 11 شهراً

Ads

جاء زوج العملات جنيه إسترليني دولار أمريكي مسجلاً التقدم الإيجابي اليوم متذبذباً بشكل قوي متجهاً نحو اﻻرتفاع في بداية تداولات الفترة الأوروبية.
ونتيجة لذلك سجل الجنيه الإسترليني الارتفاع أمام أغلب العملات الرئيسية ليستعيد مكاسبه من جديد بعد هبوط دام لأربع جلسات متتالية، ليستقر الزوج قرب مستوى 1.3415 دوﻻر.

مع تركيز المستثمرين على محادثات بشأن ترتيبات تجارية لأيرلندا الشمالية بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.
وأيضا احتمالات أن يرفع بنك انجلترا المركزي أسعار الفائدة الشهر القادم.
ووسط حالة الترقب القائمة بشأن الأحداث الاقتصادية من جانب الولايات المتحدة الأمريكية (أكبر قوة اقتصادية في العالم).

شاهد ايضا  الإمارات الرابعة عالمياً في استقبال العمالة الأجنبية خلال 2016

وذلك على أعتاب البيانات والتطورات الاقتصادية المرتقبة من جانب الاقتصاد البريطاني.

هذا وقد تم اليوم الكشف عن إصدار النتائج الخاصة بالإصدار الأول من مؤشر الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة.
والتي كشفت عن وجود اتساع نمو الناتج المحلي البريطاني بمعدل 1.3 في المائة عن الربع السنوي الثالث.
وذلك على عكس توقعات المحللين التي تنبأت بتحقيق معدل نمو الناتج المحي الإجمالي بنسبة 1.5 في المائة.
وفي نفس الأثناء، تم إصدار النتائج الخاصة بمعدل الإنتاج الصناعي في بريطانيا بنسبة 0.4 في المائة.
وتعد تلك القراءة مخالفة لتوقعات المحللين التي أشارت إلى ارتفاع القطاع الصناعي بمعدل 0.2 في المائة.

شاهد ايضا  تحليل فني جنيه إسترليني دولار أمريكي GBP/USD وأداء الثلاثاء 24/11/2020

الميل الصاعد يعزز أداء جنيه إسترليني دولار أمريكي

أعلنت البورصة العالمية تذبذب زوج العملات جنيه إسترليني دوﻻر أمريكي في نطاق مائل نحو الصعود، مسجلاً اﻻرتفاع صوب أعلى مستوى له بنسبة 0.20 في المائة على أساس يومي.
ليستأنف الجنيه البريطاني اﻻرتفاع من جديد مسجلًا وصول الزوج إلى مستوى 1.3415 دوﻻر.
بينما قد جاء ذلك مقارنة بمستويات الافتتاح لزوج العملات ببداية الجلسات عند مستوى 1.3410 دوﻻر.
بعد أن حقق الزوج أدنى مستوى له عند 1.3412 دوﻻر، بينما حقق أعلى مستوى عند 1.3441 دوﻻر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق