أخبار فوركس

دوﻻر أسترالي دوﻻر أمريكي يواصل اﻻرتداد من اﻷعلى له في 7 أسابيع

Ads

أعلنت البورصة العالمية استمرار انخفاض زوج العملات دوﻻر أسترالي دوﻻر أمريكي ليواصل مسيرة خسائره لثالث جلسة بمستهل تداولات اليوم الثلاثاء.

أداء زوج العملات دوﻻر أسترالي دوﻻر أمريكي اليوم الثلاثاء

سجل زوج العملات دوﻻر أسترالي دوﻻر أمريكي اليوم الثلاثاء في سوق العملات الأجنبية ارتداداً بشكل هامشي متجهاً نحو الانخفاض في سوق العملات.
لنشهد ارتداد الزوج للجلسة الثالثة في 4 جلسات من المستوى الأدنى له المسجل منذ 18 من شهر مارس الماضي أمام الدولار الأمريكي.
ليواصل زوج العملات ارتداده من المستوى الأعلى له في نطاق ضيق مائل نحو الهبوط، مسجلاً تراجعاً بمعدل 0.32%.
وذلك بحلول الساعة 04:03 صباحاً بتوقيت جرينتش، حتى بلغ مستوى 0.7738 أمام الدوﻻر اﻷمريكي.
وذلك بالمقارنة مع مستوى الافتتاح حيث بدأ الزوج تداولاته عند النقطة 0.7763.
علماً بأن أعلى مستوى وصل له الزوج أثناء تعاملاته اليوم عند النقطة 0.7764.
وأقل مستوى وصل له زوج العملات دوﻻر أسترالي دوﻻر أمريكي عند النقطة 0.7735.

شاهد ايضا  قطاع الاتصالات وتقنيه المعلومات تتنافس 50 شركة في سوق التطبيقات الابتكارية

وذلك في ظل التطورات والبيانات حول اﻻقتصاد اﻷسترالي، والتي تحمل في طياتها الإعلان عن البيانات الخاصة بمؤشر الميزان التجاري اﻷسترالي.

شاهد ايضا  تحليل فني جنيه إسترليني دولار أمريكي GBP/USD وأداء الثلاثاء 8/12/2020

انخفاض الميزان التجاري الأسترالي على عكس التوقعات

أظهرت البيانات الصادرة ليوم الثلاثاء من جانب مكتب الإحصاء الأسترالي انخفاض الميزان التجاري في أستراليا.
والتي أظهرت عجز فائض الميزان التجاري إلى ما يبلغ 5.57 مليار دولار أسترالي لشهر مارس الماضي.
وتعد تلك القراءة مخالفة للتوقعات التي تنبأت إلى اتساع فائض الميزان التجاري إلى ما يبلغ 8.25 مليار دوﻻر أسترالي.
وذلك مقارنة بالقراءة السابقة عن شهر فبراير الماضي، حيث بلغت وقتها 7.60 مليار دولار أسترالي.
ويعتمد مؤشر الميزان التجاري في أستراليا على قياس مدى التغير الذي يطرأ على قيمة كلاً من الصادرات والواردات والخدمات في فترة محددة.

شاهد ايضا  مؤشر تاسي تداول مباشر يتراجع بالختام مع تصريحات وزير الزراعة السعودي

هذا إلى جانب، ترقب اﻷسواق الكشف عن نتائج قرار صانعي السياسة النقدية لدى البنك المركزي اﻷسترالي خلال الاجتماع بتثبيت أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل عند 0.25%.
حيث أقر صانعي السياسة النقدية بأن قرار البقاء على أسعار الفائدة جاء لاحتواء تأثير فيروس كورونا على الاقتصاد.
وتلك القرارات جاءت موافقة مع التوقعات التي أشارت بأن البنك المركزي اﻷسترالي سوف يقوم بإبقاء أسعار الفائدة ثابت دون تغير لحين تحسن اﻻقتصاد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق