أخبار فوركس

دوﻻر أمريكي ين ياباني واستئناف زوج العملات اﻻرتداد من اﻷعلى له في 9 أشهر

Ads

جاء زوج العملات دوﻻر أمريكي ين ياباني في سوق العملات الأجنبية اليوم الجمعة متذبذباً بشكل هامشي متجهاً نحو الهبوط خلال الجلسة اﻵسيوية.
لذا شهدنا تأرجح الدوﻻر اﻷمريكي باﻻرتداد لثالث جلسة في خمسة جلسات من المستوى الأعلى منذ 8 من شهر يونيو عام 2020 أمام سعر الين الياباني.
وذلك عقب البيانات والتطورات اﻻقتصادية المنتظرة اليوم من جهة اﻻقتصاد الياباني ثالث اكبر اقتصاد عالمي، وأحداث اﻻقتصاد اﻷمريكي.

تداوﻻت زوج العملات دوﻻر أمريكي ين ياباني في سوق العملات اليوم الجمعة

بتمام الساعة 06:58 صباحاً بحسب توقيت جرينتش، أعلنت البورصة العالمية تراجع زوج الدوﻻر اﻷمريكي أمام الين الياباني اليوم.
هذا وقد جاء زوج دولار أمريكي ين ياباني اليوم مسجلاً اﻻنخفاض بنسبة 0.02 بالمائة على أساس يومي.
لنشهد استقراره بالقرب من اﻷدنى له نحو مستوى 108.87 في ختام جلسات اﻷسبوع.
بينما قد جاء ذلك مقارنة مع مستويات الافتتاح لزوج العملات ببداية الجلسات عند مستوى 108.89.
بعد أن حقق الزوج الأعلى له في سبعة أشهر نحو مستوى 109.13، بينما حقق أدنى مستوى له عند 108.83.

شاهد ايضا  نيكي الياباني عند أعلى مستوى في عامين بدفع انخفاض الين

وليعد بصدد أول خسائر أسبوعية في خمسة أسابيع أمام الين الياباني مع ترقب اﻷسواق والمستثمرين اجتماع بنك اليابان.
وقد جاء ذلك التراجع قبل معاصرة اﻷسواق نتائج اجتماع بنك اليابان المرتقب انعقاده الموافق 18-19 من شهر مارس الحالي للعام الجاري 2021.
حيث من المنتظر مناقشة صانعي السياسة النقدية لدى البنك المركزي ﻷسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل.
والتي من المرتقب أن يبقي البنك المركزي على أسعار الفائدة سلبية بمعدل 0.10 بالمائة.

شاهد ايضا  اليورو مقابل الدولار الأمريكي يرتد مرتفعًا بختام جلسات الأسبوعية

تم اليوم الجمعة إصدار النتائج الخاصة لبيانات التضخم بصدور القراءة السنوية لمؤشر أسعار المستهلكين الوطني عن اﻻقتصاد الياباني.
والتي كشفت عن وجود تباطؤ معدﻻت نمو مؤشر أسعار المستهلكين بواقع 0.4 بالمائة عن شهر فبراير المنتهي للعام الحالي 2021.
وذلك مقارنة بالقراءة السابقة لمؤشر أسعار المستهلكين الوطني خلال شهر يناير الماضي، حيث بلغت وقتها 0.6 بالمائة.
وهذه النتائج جاءت مخالفة للتوقعات التي تنبأت بوجود تراجع معدلات الهبوط بنسبة 0.2 بالمائة.

شاهد ايضا  اختتم زوج العملات دوﻻر أمريكي فرنك سويسري تداوﻻت هذا اﻷسبوع باﻻنخفاض

هذا وقد جاءت نتائج القراءة السنوية الفعلية للمؤشر نفسه المستثنى منها الغذاء عاكسة تراجع معدﻻت العجز إلى 0.4 بالمائة
وذلك مقارنة بالقراءة السابقة وهو المخالف للتوقعات التي تنبأت بزيادة معدلات العجز إلى ما يبلغ 0.6 بالمائة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق