أخبار فوركس

استقرار سلبي لزوج النيوزيلندي أمام الدولار الأمريكي للجلسة الثانية على التوالي

Ads

شهد سوق العملات العالمية تغيرات زوج النيوزيلندي أمام الدولار الأمريكي مسجلاً اﻻنخفاض خلال جلسة اليوم الثلاثاء.
لنشهد بذلك استمرار مسيرة خسائر الدوﻻر النيوزيلندي من اﻷعلى له منذ نهاية سبتمبر المنصرم للعام الحالي 2020.
وذلك التراجع أتى سبباً للتطورات اﻻقتصادية المنتظرة اليوم من جهة اﻻقتصاد النيوزيلندي، وأحداث اﻻقتصاد اﻷمريكي.

البورصة العالمية تبدأ أولى جلسات اليوم الثلاثاء بتوالي ارتداد النيوزيلندي أمام الدولار الأمريكي

أعلنت البورصة العالمية تراجع الدوﻻر النيوزيلندي أمام اﻷمريكي في مستهل تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء.
هذا وقد شهد سوق العملات تأرجح زوج العملات نحو الهبوط، بنسبة انخفاض تصل إلى 0.49% أمام الدولار الأمريكي.
ليستأنف الدولار النيوزيلندي اﻻنخفاض من جديد أمام الدولار الأمريكي مسجلاً وصول الزوج إلى مستوى 0.6572.
بينما قد جاء ذلك مقارنة مع مستويات الافتتاح لزوج العملات الكيوي أمام الدوﻻر ببداية الجلسات عند مستوى 0.6637.
بعد أن حقق الزوج الأعلى له منذ ثلاثة أسابيع نحو مستوى 0.6609، بينما حقق أدنى مستوى له عند 0.6563.

حيث لم يستطع زوج الدولار النيوزيلندي في الحفاظ على مكاسبه السابقة التي وصل لها زوج العملات ليسجل تراجعه خلال الجلسة اﻵسيوية.
وتلك التراجعات جاءت عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها عن الاقتصاد النيوزيلندي.
وعلى أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الثلاثاء من قبل أكبر اقتصاد في العالم الاقتصاد الأمريكي.
والتي تشمل ترقب اﻷسواق حديث أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح خلال اليوم.

ووصولاً للاقتصاد النيوزيلندي فقد تم الكشف عن صدور قراءة مؤشر ثقة باﻷعمال من خلال إحصائية معهد نيوزيلندا للبحوث الاقتصادية (NZIER).
والتي أظهرت تقلص اﻻنكماش إلى ما قيمته 40 عن الربع الثالث السنوي للعام الحالي 2020.
وتلك القراءة مقابل القراءة السابقة في الربع الثاني الماضي التي أشارت إلى 63.
ونود التنويه إلى أن الإحصائية تجرى مسح لما يقرب من 2.500 شركة لتقيم المستوى الاقتصادية خلال الستة أشهر المقبلة من العام المقبل 2021.

شاهد ايضا  الإسترليني عند أدنى مستوى فى شهرين بضغط مخاوف استقلال اسكتلندا

هذا إلى جانب تصريحات منظمة الصحة العالمية بارتفاع الإصابات بفيروس كورونا حول العالم.
وقد أدى إلى ارتفاع القلق في اﻷسواق واتخاذ بعض الدول الإجراءات بشأن الإغلاقات لمنع تفشي الموجة الثانية من الفيروس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق