أخبار فوركس

الجنيه اﻹسترليني أمام الدوﻻر يواصل اﻻنخفاض في أخر جلسات اﻷسبوع

Ads

شهد سوق العملات العالمية تغيرات الجنيه اﻹسترليني أمام الدوﻻر مسجلاً استمرار اﻻنخفاض الزوج للجلسة الثانية خلال اليوم اﻷخير من تداوﻻت اﻷسبوع.
لنشهد بذلك تراجع الجنيه اﻹسترليني مقابل سلة من العملات العالمية اليوم بالسوق اﻷوروبية.
مما أدى إلى تخلي الجنيه البريطاني عن أعلى مستوى له منذ تداوﻻت يوم أمس أمام العملة اﻷمريكية خلال الجلسة اﻵسيوية.
وذلك التراجع أتى سببًا للتطورات اﻻقتصادية المنتظرة اليوم من جهة اﻻقتصاد البريطاني، وأحدث اﻻقتصاد اﻷمريكي.
إلى جانب قلة البيانات الاقتصادية من قبل أكبر اقتصاد في العالم الاقتصاد الأمريكي بسبب عطلة عيد الشكر في الولايات المتحدة.

وحول تداوﻻت الجنيه اﻹسترليني أمام الدوﻻر اليوم

أعلنت البورصة العالمية تراجع الجنيه البريطاني مقابل الدوﻻر اﻷمريكي في ختام تعاملات نهاية اﻷسبوع.
حيث شهد سوق العملات تذبذب زوج اﻹسترليني في نطاق ضيق مائل نحو الهبوط لليوم الثاني على التوالي.
لذا شهدنا استمرار تراجع الباوند البريطاني مقابل الدوﻻر مسجلاً وصول الزوج إلى مستوى 1.3325.
ونتيجة لذلك، سجل الجنيه اﻹسترليني أمام الدوﻻر اﻻنخفاض بنسبة 0.23%على أساس يومي خلال الجلسة اﻵسيوية.
بينما قد جاء ذلك مقارنة بمستويات اﻻفتتاح لزوج العملات ببداية الجلسات عند مستوى 1.3383.
بعد أن حقق الزوج اﻷعلى له نحو مستوى1.3382، بينما حقق أدنى مستوى له عند 1.3312.
وذلك على أعتاب التطورات والبيانات المنتظرة اليوم الجمعة من قبل أكبر اقتصاد في العالم اﻻقتصاد اﻷمريكي.

شاهد ايضا  سعر سهم أرامكو اليوم مباشر وإدراج "خريص" بقائمة المنارات الصناعية العالمية

وعلى صعيد أخر، لا يزال تحسن شهية المخاطرة يؤثر بصورة سلبية على العملة اﻷمريكية بسبب ترقب آمال طرح لقاح كورونا واحتمالية تبني الفيدرالي الأمريكي المزيد من التدابير التسهيلية تحت إدارة بايدن.

شاهد ايضا  استقرار إيجابي لزوج اليورو أمام الدوﻻر اﻷمريكي (EUR/USD) للجلسة الثانية

هذا إلى جانب تعرض الدوﻻر اﻷمريكي للضغط السلبي عقب الكشف عن بيانات سوق العمل بصدور إعانات البطالة اﻷمريكية.
التي جاءت عاكسة ارتفاع إعانات البطالة اﻷمريكية بشكل غير متوقع بما يبلغ 778 ألف طلب إعانة خلال اﻷسبوع المنقضي الموافق 20 من شهر نوفمبر الجاري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق