أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العرباخبار اليوم

أرامكو السعودية وتسجيل شركة “إس-أويل” الكورية خسائر خلال الربع الثاني

Ads

أداء شركة أرامكو السعودية

جاء أداء شركة أرامكو السعودية مرتفعاً في ختام تعاملات الأسبوع لنجدها عند سعر 33.00 ريال سعودي.
ذلك المستوى قد تم التوصل له عقب التخلي عن سعر فتح السهم والذي كان عند 32.90 ريال سعودي.

هذا وقد بلغت قيمة التداول 84,509,718.70 ريال سعودي وذلك من خلال حجم أسهم يبلغ 2,566,422 سهم.
كما شهدنا يوم الأربعاء المنقضي قيام أرامكو بمبادرة لدعم البيئة المحلية بالمملكة من خلال خفض حجم الطاقة المستخدمة لتشغيل نحو 15 ألف منزل.
لكننا اليوم نجد قيام شركة “إس-أويل” بالإعلان عن نتائج أعمالها خلال فترة الربع الثاني من عام 2020م الجاري.

نتائج أعمال شركة “إس-أويل”

قامت شركة “إس-أويل” والتي تقع بدولة كوريا الجنوبية بالإعلان عن نتائج أعمالها الخاصة بفترة الربع الثاني من عامنا الجاري.
لكن في البداية نجد أن شركة أرمكو أو كما يطلق عليها عملاق النفط السعودي تعد أكبر مساهم بشركة “إس-أويل”.
حيث تبلغ نسبة امتلاك شركة أرامكو بها نحو 63.41%.

شاهد ايضا  سهم أرامكو مباشر _ كم سهم ارامكو اليوم الثلاثاء 9/3/2021

هذا وقد كشفت الشركة عن تسجيلها خسائر خلال فترة الربع الثاني حيث بلغت خسائر الشركة 136.7 مليون دولار وهو ما يعادل 164 مليار وون.
على الرغم من أنه خلال فترة الربع الثاني من عام 2019م المنقضي بلغت الخسائر التشغيلية نحو 90.5 مليار وون.
لكن بالنسبة لمبيعات الشركة فقد ارتفعت أيضاً خلال فترة الربع الثاني لتكون 6.25 تريليون وون عقب الارتفاع بنحو 44.8%.
على الرغم من أنها سجلت مبيعات بنحو 3.45 تريليون وون خلال فترة الربع الثاني من عام 2019م المنقضي.
في حين نجد أن صافي الخسائر قد تراجعت لتكون 66.8 مليار وون بعدما كانت تبلغ في نفس الفترة من عام 2019م نحو 147.4 مليار وون.

شاهد ايضا  دلة للخدمات الصحية تبدأ تشغيل المرحلة اﻷولى لمستشفى محمد الفقيه

وقد أرجعت الشركة تلك النتائج للتراجع الذي حدث في هوامش التكرير والذي يأتي على أثر تفشي فيرس “كوفيد-19”.
وأعربت الشركة عن وجود توقعات إيجابية حول تحسن هوامش التكرير خلال نتائج الأعمال الفصلية القادمة.

معلومات حول عملاق النفط السعودي

نجد أن “شركة الزيت العربية السعودية” والمعروفة بأرامكو السعودية قد تم تأسيسها في 13 نوفمبر من عام 1988م ويطلق عليها أيضاً “عملاق النفط السعودي”.
تختص تلك الشركة بمجال النفط وعلى وجه التحديد القيام بعملية الاستخراج والإنتاج وقد تم إدراجها في السوق المالية السعودية (تداول) في شهر ديسمبر من عام 2019م.
كما تقع تلك الشركة في مدينة الظهران بالمملكة العربية السعودية وهي تعد من أكبر شركات إنتاج النفط على المستوى العالمي.
وقد أثبتت الشركة مكانتها في بداية عام 2020م الجاري خلال بداية فترة تفشي فيرس “كوفيد-19” والذي على أثره قد انهارت العديد من الشركات الكبرى.
وأصبحت المملكة بقيادة شركة أرامكو هي المُصدر الوحيد للنفط لكل دول العالم لتغرق العالم أجمع بالنفط السعودي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق