اخبار اليوم

اقتصاديون: 44 تريليون دولار حجم الدين العالمي المتوقع خلال 2017

Ads

أرجح خبراء اقتصاديون في الاتحاد السويسري أن تصل قيمة الديون العامة المتراكمة على مستوى العالم إلى 44 تريليون دولار بنهاية عام 2017 الجاري، حيث أوضحوا أن الدين العام حول العالم حقق نحو 2.3% خلال عام 2016 المنصرم.

وأوضح الخبراء أن الدين العام العالمي يزداد بقوة ، يأتي ذلك بفعل السياسات التوسعية العشوائية التي اتبعتها الحكومات خلال الـ 10 أعوام الأخيرة وذلك بهدف الحد من الأزمة المالية.

وفيما يتعلق بموازانات الإنفاق التي يقوم “دونالد ترامب” الرئيس الجديد للولايات المتحدة الأمريكية بتخصيصها بهدف النهوض باقتصاد الدولة، فإن تلك الموازانات ستقود هذه الديون إلى الدخول في نفق أكثر عمقاً، يأتي ذلك طبقاً لما أكده خبراء اقتصاديون.

شاهد ايضا  انخفاض زوج العملات يورو دوﻻر أمريكي ليتخلى عن أعلى مستوى في أسبوعين

أما عند الحديث عن الديون العامة، فتتجه الأنظار صوب أذون الخزينة لـ 133 دولة، والتي تقوم بإصدراها عادة من أجل تغطية العجز الداخلي الخاص بها، كما يجب عليها دفع المزيد من المستحقات لمشتري أذون الخزينة، سواء كانوا مستثمرين أجانب أو محليين، جاء ذلك تبعاً لما أوضحه الخبراء في تصريحاتهم التي قامت صحيفة الحياة اللندنية بنشرها اليوم الأحد.

كما وصل الدين العام للولايات المتحدة الأمريكية إلى 14.5 تريليون دولار، مما يجعلها تتصدر الدول المديونة، ثم اليابان بديون تخطت قيمة 9.5 تريليون دولار.

شاهد ايضا  الأسواق الأوروبية تشهد ارتفاع العملة البريطانية أمام الدولار الأمريكي في مستهل جلسة اليوم

وجاءت الجمهورية الإيطالية في المرتبة الثالثة بديون قٌدرت بتريليوني دولار، كما ساهم خفض المصارف المركزية العالمية لنسب الفوائد في خفض عبء المديونية حول العالم بنحو 3%.

أما عن حكومات الدول الصناعية، فلن تتراجع عن استمرار إصدار أذون الخزينة خلال عام 2017 الجاري، ولكن بنسبة أقل من عام 2016 المنصرم.

كما أرجح خبراء اقتصاديون أن تصل القيمة الكلية لأذون الخزينة إلى 6.8 تريليون دولار خلال عام 2017 الجاري، مقارنة بأكثر من 7 تريليونات خلال عام 2016 المنصرم.

شاهد ايضا  دولار أمريكي ين ياباني USD/JPY يتراجع لأدنى مستوى في أسبوعين ونصف الأسبوع

وجاءت الولايات المتحدة الأمريكية واليابان في مقدمة الدول الأكثر إصداراً ،بما أن الولايات المتحدة واليابان ستتأثر بنسبة 60% من الإصدارات بالدولار خلال عام 2017 الجاري.

كما أكد باحثون ماليون في زوريخ، أن نوعية الائتمان تتراجع كثيراً حول العالم، حيث تعود نسبة 7.5% من الديون العالمية للدول التي تتميز بدرجة تصنيف “بي بي (LON:BP) ” مثل جمهورية البرازيل الاتحادية والتي تصل إجمالي قيمة إصدارات أذون خزينتها إلى 191 مليار دولار.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق