أخبار السوق الأجنبياخبار اليوم

الاسهم الأوروبية تتراجع اليوم على أثر مخاوف المحادثات التجارية

Ads

شهدت مؤشرات الاسهم الأوروبية اليوم الموافق الأربعاء 13 من شهر نوفمبر الجاري حدوث تراجع في بداية التعاملات على العكس من الاتفاع الذي حدث بالأمس الثلاثاء.

على سبيل المثال لتلك المؤشرات نجد كلا من المؤشر البريطاني (فوتسي) وكذلك المؤشر الأوروبي (داكس).

ذلك التراجع كان على أثر حالة القلق المسيطرة في الوقت الحالي بسبب توقف المحادثات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.

لكن قبل التطرق للتوضيح عن التطورات الخاصة بالمحادثات التجارية بين البلدين سيتم التوضيح عن التغير الخاص بالمؤشرات.

الاسهم الأوروبية والتغير الخاص بالمؤشرات

قبل التوضيح عن الترجع الذي حدث للمؤشرات سيتم التوضيح عن التراجع الخاص بعملة اليورو اليوم.

حيث نجد أن عملة اليورو تراجعت اليوم بمواجهة عملة الدولار الأمريكي بشكل بسيط لتصل إلى مستوى 1.1001 دولار بعد التراجع بمعدل 0.07%.

لكن بالنسبة للمؤشرات نجد أنه قد حدث لها تراجع عند وصولنا بالوقت إلى الساعة 8:14 صباحاً بتوقيت جرينتش.

على سبيل المثال هناك المؤشر الفرنسي (كاك) الذي تراجع وصولاً إلى مستوى 5908.2 نقطة عقب التراجع بمعدل 0.2%.

كما هناك المؤشر الأوروبي (داكس) والذي تراجع وصولاً إلى مستوى 405.7 نقطة عقب التراجع بمعدل 0.3%.

ثالثاً يأتي المؤشر الألماني والذي قد تراجع اليوم وصولاً إلى مستوى 13245.2 نقطة بعد التراجع بمعدل 0.3%.

أخيراً يأتي مؤشر (فوتسي) البريطاني والذي قد تراجع اليوم وصولاً إلى مستوى 7330.7 نقطة وهذا على أثر التراجع بمعدل 0.5%.

كما من المتوقع أن يتم الإعلان عن المعلومات الخاصة بالزيادة وكذلك أسعار المنازل في المملكة المتحدة.

علاوة على الإعلان عن المعلومات الخاصة بالإنتاج الصناعي داخل منطقة اليورو.

التطورات الخاصة بالمحادثات التجارية

شهدنا في الفترة السابقة قيام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنفي الأنباء الخاصة بإلغاء التعريفات الخاصة بالسلع المستوردة من الصين.

قد أثر ذلك بشكل كبير على تراجع البورصة الأوروبية اليوم لكن ذلك الاتفاق قد شهد تطورات بالأمس.

كما يتضح ذلك من خلال التصريحات التي قام بها الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) اليوم عبر خطابه.

حيث أوضح أنه سيتم توقيع المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري بين الولايات المتحدة والصين في المدى القريب.

لكن لم يقوم بتحديد وقت أو المكان الذي سيتم به توقيع هذا الاتفاق التجاري الذي كان من المتفق عليه أن يتم توقيعه في شهر أكتوبر الماضي.

لم يقتصر التراجع على فكرة الاتفاق فقط فهناك أيضاً القلق السياسي الموجود في هونج كونج من ظهور المظاهرات مرة أخرى.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق