أخبار أسواق العرباخبار اليوم

بتكوين باحثة اليوم عن تعافيها من أدنى مستوياتها المتتالية

Ads

ارتفعت العملة الرقمية بتكوين اليوم الأربعاء أثناء حركة التداول اليومية، لترتد من خسائرها المتوالية بالتعافي النسبي.

وكان ذلك الارتفاع هو المرة الأولى لبدء تعافيها من الانخفاض على مدار ثلاثة أيام متتابعة.

اتجهت العملة نحو التعافي ولكن بقت محاولاتها محدودة ، وذلك في ظل قلة الطلب عليها من المستثمرون.

مضافًا لخوف مستثمرون التجزئة من المجازفة والمخاطرة قبل موسم عطلات رأس السنة الميلادية الجديدة.

ذلك على الرغم من انجذاب الشركات الكبرى نحو هذه الفئة من مستثمريها، وذلك عن طريق توفير مختلف منتجات تداول العملات المشفرة.

شاهد ايضا  انخفاض طلبات السلع المعمرة الأساسية في الولايات المتحدة

بتكوين تتعافى بالارتفاع المحدود بتعاملاتها

بتكوين ارتفعت بتسجيلها اليوم في بورصة بتستامب نحو 98$، أي ما يعادل نسبة 1,5 بالمئة، وصولًا إلى مستوى ارتفاع 6,717$.

حيث كان سعر افتتاح العملة في بداية التعاملات عند 6,619 دولار، مسجلًة العملة أدنى مستوى لها عند 6,580 دولار.

بالمقارنة مع تعاملات الأمس للعملة التي سجلت انخفاضًا بنسبة 3,9 بالمئة، وكان ذلك أكبر خسارة للعملة منذ 24 نوفمبر الماضي.

سجلت العملة أدنى خسائرها في ثلاث أسابيع عند 6,550$، وذلك راجعًا لسرعة عمليات البيع بعد تراجعها عن مستوى 7000$.

شاهد ايضا  دولار أسترالي دولار أمريكي يستمر في تداولات الإيجابية لثالث يوم على التوالي

قد استكملت العملات الرقمية اليوم خسائرها في القيمة السوقية بحوالي 3 مليار دولار، وصولًا لإجمالي 180 مليار دولار.

ومع ازدهار أسعار بتكوين ومعظم العملات الرئيسية الأخرى، فانخفضت القيمة الإجمالية للعملات الرقمية.

وصولًا لـ 176 مليار دولار، وذلك يعد الأدنى لها منذ مايو الماضي، في ظل الأجواء المسيطرة على سوق العملات،

وكان بفعل ضعف مستوى الطلبات الاستثمارية على العملة، سببًا مؤثرًا في هبوط أسعارها.

قام الكثير من الشركات بإصدار منتجات خاصة بتشفير العملة لمساعدة المستثمرين المحترفين، وحتى الآن المستثمرين لا يثقون بمستقبل بتكوين وغيرها.

وكان خوف مستثمرون التجزئة من المجازفة قبل موسم عطلات رأس السنة الجديدة تأثيرًا على العملة بالأسبوع الحالي.

شاهد ايضا  الدوﻻر اﻷمريكي أمام الين الياباني يعيد مسيرة مكاسبه المتتالية لليوم الثاني

سبق وصرح الملياردير “مارك كوبان” بأن بتكوين أصبحت عملة غير موثوقة، لأنه من الصعب استخدامها ومن السهل اختراقها.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة “فيديليتي للأصول الرقمية” بأن عدم وجود سجل للعملة يعتبر سببًا لمنع المستثمرين عن استثمار العملات المشفرة.

مضيفًا إلى ذلك طبقًا لفئة العملة الرقمية بأنها لا يتخطى عمرها العشر سنوات، فالمؤسسات تبحث عن الصلابة للعملة وطول العمر.

ولكن المؤسسات أكدت بأنه من المحتمل تخطي وحل هذه المخاوف زمنيًا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق