اخبار اليوم

بريطانيا تستعد لكافة احتمالات الانفصال من الاتحاد الأوروبي

Ads

ذكر “ديفيد ديفيس” وزير شؤون البريكست، أن المملكة المتحدة البريطانية تستعد لجميع “الاحتمالات” والتي من بينها عدم النجاح في التوصل إلى عقد اتفاق تجاري مع بروكسل، في نهاية مفاوضات انفصال بريطانيا من التكتل الأوروبي.

وأكد وزير شؤون البريكست، أن بريطانيا تستعد حالياً لكافة الاحتمالات الممكنة، وأن هذا لا يقتصر على الفريق الخاص به فقط، بل يشمل أيضاً كافة أعضاء الحكومة البريطانية، ومن الممكن أن تُفعل عاصمة الممكلة المتحدة المادة 50 من معاهدة لشبونة ابتداءاً من اليوم، وذلك من أجل البدء في عملية انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

شاهد ايضا  انخفاض زوج العملات جنيه إسترليني دوﻻر أمريكي في ختام تعاملات اﻷسبوع

وألقت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس العموم بإصبع الإتهام على الحكومة البريطانية ،قائلةً بأن الحكومة البريطانية لم تأخذ كافة استعداداتها للسيناريو الخاص بفشل مفاوضات الانفصال البريطاني مع بروكسل، كما حذرت اللجنة من فشل التوصل إلى عقد اتفاقات كبيرة جداً، مشيرة إلى أنه يجب على الحكومة البريطانية إتخاذ كافة الإستعدادات لهذا الأمر، وبالتالي لا يوجد شيئ حتى الآن يؤكد إتخاذ هذا الاحتمال في الإعتبار بطريقة مناسبة، كما اعتبرت اللجنة أن هذا الفشل سيشير إلى وجود عواقب مدمرة لكلاً من عاصمة المملكة المتحدة البريطانية والتكتل الأوروبي.

شاهد ايضا  ارتفاع الجنيه الإسترليني أمام الين الياباني مستمراً في اتخاذ مساره الصاعد خلال تعاملات اليوم

وعلى الرغم من أن رئيسة الوزراء البريطانية أوضحت مدى تفاؤلها بنتيجة مفاوضات الانفصال البريطاني، صرحت تيريزا ماي والتي قد وعدت ببدء إجراءات انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي قبيل 31 مارس آذار الجاري ،أنها تٌحبذ عدم التوصل إلى اتفاق تجاري مع بروكسل، حيث وصفت ماي هذا الاتفاق بأنه سيئ.

ومن المقرر أن يبحث النواب البريطانيون اليوم الاثنين في قراءة ثانية في مشروع القانون الذي يشير إلى السماح للندن ببدء مفاوضات خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي.

شاهد ايضا  الجنيه الإسترليني يرتفع عقب نمو توقعات التضخم

ومن المحتمل أن يتبنى مجلسا البرلمان النص نهائياً، مما يفتح الطريق إلى احتمال انفصال المملكة المتحدة من التكتل الأوروبي، ولكن مع ظهور هذا الاحتمال، إلا أن وزير شؤون البريكست رفض على الإجابة على سؤال يتعلق بتأكيد أي موعد للاستعانة بالمادة 50 بشأن الانفصال ، ولكنه اقتصر في حديثه فقط على دعوة النواب إلى دعم رئيسة الوزراء البريطانية “تريزا ماي” لدى قرب موعد مفاوضات الخروج البريطاني.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق