اخبار اليوم

تراجع استهلاك النفط في السعودية لـ 2,45 مليون برميل خلال 2016

Ads

تراجع استهلاك المملكة العربية السعودية من النفط الخام ليصل إلى 2,45 مليون برميل يومياً خلال العام الماضي، مقارنة بـ 2,55 مليون برميل خلال الأعوام السابقة، فيما ارتفع حجم صادراتها النفطية إلى 2,8 مليار برميل خلال عام 2016 الماضي، مقارنة بـ 2,7 مليار برميل خلال عام 2015 السابق له.

وقد أكد الدكتور “سليمان صالح الخطاف” مدير مركز التميز البحثي للتكرير والبتروكيماويات في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، في تصريحاته أن قطاع الطاقة في السعودية يواجه تحديات خفض استهلاك النفط، لذلك فإن المملكة تسعى للمحافظة على النفط، وتوفيره للتصديرمن خلال اعتماد الطاقة المتجددة كبديل في توليد الكهرباء وزيادة إنتاج الغاز الطبيعي.

شاهد ايضا  اكتشاف مخزونات ضخمة من النحاس والذهب في السعودية

وأشار إلى أن بلاده تمتلك ثروات عظيمة من النفط الخام حيث تقدر الاحتياطيات من النفط في المملكة بنحو 266 مليار برميل، يتم تصدير نسبة 40% من إجمالي الاحتياطيات.

وتعتبر المملكة من أهم الدول المصدرة للنفط في العالم، حيث بلغت صادراتها من النفط عام 2016 نحو 7,6 ملايين أي مايعادل 40%برميل يومياً، مقارنة بـ 5 ملايين برميل يومياً لروسيا والتي تعتبر المنافس الأقوى للمملكة من حيث صادراتها النفطية.

شاهد ايضا  شركة البحر الأحمر العالمية تعلن عن توقيع 600 عقد مع شركات محلية وعالمية بمبلغ 17 مليار ريال

وأوضح “الخطاف” أن حجم الإنتاج النفطي للمملكة خلال عام 1992 بلغ نحو 9 ملايين برميل يومياً، فيما بلغ الاستهلاك نحو مليون برميل يومياً، ووصلت صادراتها خلال نفس العام إلى 8 ملايين برميل يومياً، أي أكثر من حجم صادراتها خلال عام 2016، حيث كشف عن معدل إنتاج المملكة للنفط خلال عام 2016 والبالغ نحو 10,4 ملايين برميل في اليوم، وهو أعلى غنتاج في تاريخ السعودية، وبالرغم من ذلك لم ترتفع صادراتها خلال مايقرب من 25 عاماً.

وأعزى ارتفاع استهلاك المملكة للنفط، إلى غياب وسائل النقل العام، وبدائل الطاقة، وارتفاع عدد السكان، لافتاً إلى ارتفاع الاستهلاك المحلي للنفط خلال الفترة 1982- 2002، أي أنه ارتفع بنحو الضعف خلال تلك الفترة، بينما زاد بواقع 300 ألف برميل في الفترة 2002- 2005، حيث تعد تلك الزيادة كبيرة، ويرجع ذلك إلى التطور والنهضة العمرانية والاقتصادية التي حدثت في البلاد، فيما زاد الاستهلاك المحلي للنفط بين الفترة 2010- 2015 إلى أكثر من 500 ألف برميل يومياً، ومن المتوقع أن يصل استهلاك المملكة خلال عام 2020 إلى أكثر من 3 ملايين برميل يومياً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق