أخبار أسواق الأسهمأخبار أسواق العرباخبار اليوم

سهم أرامكو يتراجع بالمستهل مع تخصيص 30% من رأس مال الشركة للأبحاث

Ads

أداء سهم أرامكو بمستهل التعاملات

جاء أداء سهم أرامكو متراجعاً في مستهل تعاملات اليوم الاثنين لنجده عند سعر 35.90 ريال سعودي.
وذلك المستوى قد تم التوصل له عقب التراجع بنحو -0.05 نقطة وهو ما يعادل النسبة المئوية -0.14%.

بالنسبة لقيمة التداول فنجد أنها تبلغ 159,082,158.15 ريال سعودي وذلك من خلال حجم أسهم يبلغ 4,411,663 سهم.
هذا وقد جاء تراجع السهم بمستهل تعاملات اليوم على غرار التراجع الذي شهده في ختام تعاملات الأسبوع المنقضي.
والذي قد تزامن مع إعلان شركة أرامكو السعودية عن الأسعار المحدثة للوقود بشهر سبتمر الجاري.
ولكننا نشهد اليوم إعلان الشركة عن النسبة التي تخصصها من رأس مالها في أبحاث الشركة.

شاهد ايضا  المتوسط والخليج للتأمين وإعادة التأمين التعاوني وآخر تطورات الدعوى القضائية

أرامكو تعلن عن نسبة رأس المال المخصصة للأبحاث

قامت شركة أرامكو بالإعلان عن النسبة التي تقوم بتخصيصها للأبحاث عبر تصريحات كبير الإداريين التقنيين للشركة “أحمد الخويطر”.
ذلك يشمل منذ تحويل النفط إلى كيميائيات مروراً بعدة مراحل أخرى ليصل في النهاية إلى مرحلة تحويل ثاني أكسيد الكربون لأحد مصادر الطاقة الهامة.
كما أوضح “الخويطر” عبر تصريحاته أيضاً عن الأبحاث التي تقوم بها أرامكو خلال الفترة الراهنة.
ففي البداية نجد أن حجم رأس المال التي تخصصه الشركة للأبحاث من رأس المال الكلي يمثل 30%.
وبالنسبة للأبحاث الحالية فهي قائمة على استثمار ثاني أكسيد الكربون حتى يتم تحويله إلى بوليمرات.
وذلك تبعاً لخطتها القائمة على تطوير تقنيات الاستدامة حتى يتم تقليل حجم الانبعاثات الكربونية قدر الإمكان.
ونتيجة لتلك الخطة المتبعة تعد شركة أرامكو هي أقل شركة نفط من حيث الانبعاثات الكربونية على مستوى العالم.
حيث يبلغ حجم ثاني أكسيد الكربون للبرميل الواحد من النفط نحو 10.2 كيلو غرام.

شاهد ايضا  المؤشر العام السعودي تاسي يرتفع مع تصريحات "البنيان" الرئيس التنفيذي لـ "سابك"

معلومات حول عملاق النفط السعودي

نجد أن “شركة الزيت العربية السعودية” والمعروفة بأرامكو السعودية قد تم تأسيسها في 13 نوفمبر من عام 1988م ويطلق عليها أيضاً “عملاق النفط السعودي”.
تختص تلك الشركة بمجال النفط وعلى وجه التحديد القيام بعملية الاستخراج والإنتاج وقد تم إدراجها في السوق المالية السعودية (تداول) في شهر ديسمبر من عام 2019م.
كما تقع تلك الشركة في مدينة الظهران بالمملكة العربية السعودية وهي تعد من أكبر شركات إنتاج النفط على المستوى العالمي.
وقد أثبتت الشركة مكانتها في بداية عام 2020م الجاري خلال بداية فترة تفشي فيرس “كوفيد-19” والذي على أثره قد انهارت العديد من الشركات الكبرى.
وأصبحت المملكة بقيادة شركة أرامكو هي المُصدر الوحيد للنفط لكل دول العالم لتغرق العالم أجمع بالنفط السعودي.

شاهد ايضا  شركة نماء للكيماويات تتراجع أرباحها بقيمة 1.18 مليون ريال خلال عام 2019
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق