أخبار السوق الأجنبيأخبار فوركساخبار اليوم

عقود مؤشر الدولار (DXZ9) تسجل تراجع وسط ترقب شهادة رئيس الفيدرالي

Ads

تراجع الدولار الأمريكي عالمياً وترقب شهادة باول

شهد سوق العملات تراجع عقود مؤشر الدولار (DXZ9) مقابل سلة من العملات الرئيسية، وذلك أثناء تداولات اليوم الخميس.

وجاء ذلك بالتزامن مع انتظار المستثمرين شهادة  رئيس البنك الفيدرالي “باول” ووسط شكوك حول التطورات الخاصة باﻷوضاع التجارية.

وأدت الشكوك حول البحث عن إشارات حول الصفقة التجارية الجزئية المحتملة بين الجانبين الوﻻيات المتحدة والصين.

حيث جاء ذلك وسط شكوك المستثمرين ما إذا كان أكبر اقتصادين حول العالم، قادرين على التوصل إلى صفقة تجارية أولية لقوة عملات الملاذ الآمن أمام الدولار.

وبالإضافة إلى ذلك الضغوط التي يتعرض لها المستثمرين بسبب عدم الإفصاح عن أي معلومات عن توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية.

ولكن ﻻ زال غير متعارف بالوقت المحدد لتوقيع المرحلة اﻷولى من تلك الصفقة التجارية أو المكان الذي من المحتمل بأن يتم عقد الصفقة.

تأثر الدوﻻر اﻷمريكي سلباً بسبب اﻷوضاع التجارية

بعدما حدث طرح بيانات اقتصادية قد جاءت مخيبة للآمال المستثمرين فقد تعرضت العملة الخضراء بالسلب ليسجل الدوﻻر اﻷمريكي تراجعه.

في حين جاءت الأرقام الإنتاجية الصناعية ومبيعات التجزئة في دولة الصين على عكس التوقعات المنتظرة.

انتظار شهادة “باول” أمام لجنة الكونجرس

وعلماً بأن  رئيس الاحتياطي الفيدرالي “جيروم باول” قد وضح من قبل إنه من غير المرجح أن يقوم المركزي الأمريكي بتعديل معدل الفائدة خلال وقت قريبًا.

وأضاف “باول” أن تحركات الاحتياطي الفيدرالي هذا العام نحو سياسة نقدية أكثر تيسيراً ساعد في ذلك دعم الاقتصاد للاستمرار في النمو.

بينما ينتظر المستثمرين شهادة “باول” إلى اللجنة الاقتصادية لجنة الموازنة في الكونجرس الأمريكي في وقت ﻻحق خلال اليوم.

وأكد رئيس الفيدرالي أن الأمر سيأخذ بعض الوقت لتقييم، كما أوضح بأنه سوف يتم الإعلان عن بيانات طلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة.

أداء عقود مؤشر الدولار (DXZ9) مقابل العملات الرئيسية اﻷخرى

شهد سوق العملات استقرار عملة الدولار الأمريكي مقابل عملة اليورو مسجلاً ثبات العملة عند 1.1011 دولار.

مثلما شهدت أيضاً العملة الأمريكية هبوط بمقابل نظيرتها اليابانية بنسبة تراجع قدرت بحوالي 0.1 في المائة، مسجلاً تراجع إلى 108.67 ين.

وحدث ذلك في تمام الساعة 8:46 صباحاً بحسب توقيت جرينتش.

بينما شهد زوج العملات الدوﻻر اﻷمريكي مقابل الجنيه الإسترليني ارتفاع.

وكما شهدت العملة اﻷمريكية الدوﻻر صعود أمام الجنيه الإسترليني بنسبة ارتفاع تتخطى 0.1 في المائة.

ليسجل الجنيه الإسترليني بذلك انخفاض إلى 1.2837 دولار.

بينما تراجع مقابل العملة السويسرية بنسبة 0.3 بالمائة لتسجل الورقة الخضراء 0.9875 فرنك.

في حين سجل الدوﻻر تراجعه أمام العملة السويسرية بنسبة انخفاض 0.3 في المائة، لتسجل الورقة الخضراء 0.9875 فرنك.

وفي نفس الوقت، سجل المؤشر الرئيسي للدوﻻر تراجع والذي يتبع أداء الورقة الأمريكية مقابل 6 عملات رئيسية أخرى.

بتسجيل العملة بنسبة هامشية قدرت بنسبة مئوية 0.07 في المائة، حيث سجل المؤشر بذلك 98.302.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق