اخبار اليوم

مباحثات لزيادة التبادل التجاري بين بولندا ومصر

Ads

ذكر المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة في جمهورية مصر العربية أن حجم التبادل التجاري بين بلاده ودولة بولندا يبلغ 2.5 مليار دولار، مؤكداً على قوة العلاقة بين البلدين على الصعيد السياسي، بينما يأمل أن يكون بنفس المستوى على الصعيد الاقتصادي، حيث أن هناك فرص استثمارية قوية مع بولندا.

وأوضح “قابيل” على هامش زيارتة لبولندا اليوم الجمعة، أن بولندا لديها قطاعات تتميز بالتكنولوجيا المتقدمة كقطاع الصناعات والسيارات، والكيماويات والغزل والنسيج، فيما يمثل القطاع الزراعي نقطة قوة لكلا الدولتين.

وواصل قابيل لقاءاته المكثفة بكبار المسؤولين في بولندا، حيث التقى بنائب وزير التنمية الاقتصادية البولندي “جيرزي كوشينسكي” استعرض خلال اللقاء السياسة المصرية لزيادة الاستثمارات المباشرة، مشيراً إلى أهمية توسيع حجم الشراكة التجارية في المرحلة القادمة وفتح منافذ جديدة للمنتجات المصرية في شرق أوروبا فضلاً عن فتح السوق الأفريقي للمنتجات البولندية، وأكد قابيل سعيه على الاتفاق على تيسير التبادل التجاري بين البلدين وتشجيع الاستثمارات.

وصرحت وزارة التجارة والصناعة في بيان لها اليوم الجمعة، أن قابيل يبحث مع رئيس مجلس إدارة المنطقة الاقتصادية المتميزة في بولندا، بدء تنفيذ مذكرة التفاهم الموقعة من قبل المنطقة البولندية والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والتي تهدف تأسيس منطقة صناعية بولندية بمنطقة محور قناة السويس، حيث سيتم إرسال وفد بولندي لزيارة الهيئة الاقتصادية المسؤوله عن القناة خلال مايو/ آيار المقبل والاتفاق معها على موعد بدء تنفيذالمنطقة الصناعية، بالإضافة إلى مناقشة المشروعات التي سيتم إنشاءها بما يتوافق مع طبيعة المنطقة.

تم أخذ الصورة من www.dostor.org

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق