اخبار اليوم

محافظ المركزي: توقعات النمو الاقتصادي في الصين تشهد تحسناً ملحوظاً

Ads

ذكر “تشو شياو تشوان” محافظ البنك المركزي في جمهورية الصين الشعبية ، أن تكهنات النمو الاقتصادي حققت تحسناً ملحوظاً في الصين، وعلى الرغم من تحقيقها هذا القدر من التحسن إلا أن سياستها النقدية ستظل تتصف بقدر كبير من الحياد والحذر الشديد.

يٌذكر أن الجمهورية الصينية قامت بإصدار بيانات الأسبوع السابق، أعربت فيها عن مدى تفاؤلها بقوة نمو اقتصادها خلال عام 2017 الجاري، يأتي ذلك بفضل الإنفاق الحكومي في مجال البنية التحتية والإقراض المصرفي، فضلاً عن زيادة فرص الاستثمار الخاص.

وكشف محافظ البنك المركزي الصيني وفقاُ لموقع بنك الشعب الصيني أمس السبت، عن استقرار معدل النمو الاقتصادي في الجمهورية الصينية بصفة عامة، بالإضافة إلى تحسن توقعات النمو الاقتصادي، كما أضاف تشو أن الصين ستستمر في تطبيق سياسة مالية نشطة، فضلاً عن تطبيق سياسة نقدية تتميز بالحذر والحياد.

شاهد ايضا  الصين: لا نرغب في نشوب حرباً تجارية مع الولايات المتحدة الأمريكية

ومن الجدير بالذكر أن بنك الشعب في الصين أصدر قراره يوم الخميس الماضي، بزيادة معدلات الفائدة قصيرة الأجل لثالث مرة خلال 3 أشهر، بينما ذكر الاقتصاديون أن رفع أسعار الفائدة ستسهم في الحد من تقلص رؤوس الأموال، واستقرار اليوان الصيني، يأتي ذلك عقب قيام الاحتياطي الفيدرالي بزيادة معدلات الفائدة خلال ذلك الأسبوع.

ولا يعتبر القرار الصادر يوم الخميس الماضي تأكيدا شاملاً على السياسة النقدية، لا سيما في ظل القرار الصادر عن الاحتياطي الفيدرالي، جاء ذلك تبعاً لما أضافه البنك المركزي الصيني في حديثه.

شاهد ايضا  13.43 مليار دولار حجم الاستثمار المباشر للصين في الخارج

وقرر البنك المركزي في الصين تثبيت سعر الإقراض القياسي دون حدوث أي تغيير منذ شهر أكتوبر تشرين الأول من عام 2015 السابق، كما تعهد البنك المركزي بالسيطرة على مخاطر اسوق العقارية والديون والعمل على الحد منها خلال عام 2017 الجاري، عقب أعوام من النمو الاقتصادي القائم على الائتمان.

وفيما يتعلق بسوق العقارات في الجمهورية الصينية، فقد حققت ارتفاعاً خلال شهر فبراير شباط، عقب تراجعه خلال الأشهر الـ 4 الماضية، يأتي ذلك بحسب البيانات الصادرة أمس السبت.

شاهد ايضا  الصين تثق في نمو اقتصادها بواقع 6.7% خلال 2016

وأكد تشو في بكين الأسبوع السابق، أننا سنبذل قصارى جهدنا في العمل على احتواء مستويات الدين، والتي من بينها ضرورة العمل على تخفيض فائض الطاقة الإنتاجية، فضلاً عن إعادة هيكلة الشركات المليئة بالديون.

وفيما يتعلق بالسياسات الاقتصادية الكلية ، تسلط الصين الضوء في الوقت الجاري على ضرورة إجراء العديد من التعديلات الهيكلية والعمل على إصلاح جانب المعروض النقدي.

يٌذكر أن محافظ البنك المركزي الصيني “تشو شياو تشوان” التقي بـ “ستيفن منوتشين” وزير الخزانة الأمريكي أثناء اجتماعات مجموعة الـ 20 أمس السبت.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق