الريال القطري

QAR Exchange Rates

INR EUR USD GBP EGP AED
1 QAR =0.05644.07733.64114.68680.20150.9914
inverse =17.73910.24530.27460.21344.96261.0087

الأرشيف QAR

الريال القطري هو العملة الرسمية لدولة قطر ويتكون الريال القطري من 100 درهم ويتم إصدار الريال القطري وهو العملة الرسمية للبلاد من قبل مصرف قطر المركزي وكان أول استخدام للريال القطري منذ عام 1966.

وقبل عام 1966 كانت العملة الرسمية لدولة قطر هي الروبية العملة الرسمية في الهند ثم بعد ذلك الريال السعودي لحين طبع عملتها الجديدة والمعروفة حاليا باسم الريال القطري ودبي إلى ان انضمت إمارة دبي إلى اتحاد الإمارات العربية حيث تم وقف العمل المشترك المعلن تحت اسم مجلس نقد قطر ودبي وهذا لما نص عليه المرسوم الأميري الصادر برقم 6 لشهر مايو من عام 1973 وترتب على المرسوم المعلن برقم 24 من العام 1973، تم سحب الريال المشترك بين قطر ودبي وإعلان عن عملة جديدة تكون رسمية لدولة قطر وهي "الريال القطري".

بموجب المرسوم الأميري رقم 60 لسنة 1975 والذي اقر على ارتباط حيث كان حقوق الصرف الخاصة لكل ريال قطري تحددت 0.12 لسعر الصرف، وعلى ان يكون هناك مساحة تذبذب تصل الى معدل 25 بالمئة ونص ايضا المرسوم على هن يحدد سعر صرف الريال القطري مقابل الدولار الامريكي وحدات حقوق السحب الخاصة التي يحددها صندوق النقد الدولي، واضاف ايضا ان تحديد سعر صرف الريال مقابل العملات الرئيسية الاخرى بناءا على سعر صرف الدولار مقابل باقي العملات.

وفي عام 1976 تم الاعلان عن ارتفاع همش التذبذب الى 07.25 في المائة وهذا لما تجدد على سعر الدولار حيث زياة سعر صرف الدولار كما اعلن صندوق النقد القطري عن تبني الدولار كعملة تدخل من اجل ان تثبت القيمة اليومية للريال وذلك من عام 1973 حتى عام 1993، وفي فترة السبعينيات من القرن العشرون اعلنت النقد القطرية عن شروعها في وقيامها بالفعل بتقييم جديد لسعر صرف عملتها المحلية الرسمية "الريال القطري" مقابل الدولار الامريكي

ويعتبر الاقتصاد القطري منتعش كثيرا بسبب صغر حجم البلاد بالإضافة إلي قلة تعداد السكان ويعتبر النفط هو العمود الفقري والمورد الأساسي القائم عليه الاقتصاد القطري وبالرغم من الأزمة المالية التي عانى منها العالم إلا أن دولة قطر حافظت علي نموها الاقتصادي، كما تنعم قطر بالعديد من الموارد الطبيعية الأخرى في مجال التعدين مثل الحديد والألومونيوم حيث أن هناك أكبر مصنع في العالم لإنتاج الألومونيوم.

كما يوجد بدولة قطر جانب زراعي يتمثل في الخضروات والفواكه وتربية الماشية والجمال وأيضا في مجال الثروة السمكية والألبان والمنتجات الحيوانية.

أما بالنسبة للصناعات المتوفرة في قطر فمعظمها قائم علي التعدين وتكرير البترول وغيره من الأعمال المتعلقة بالنفط ومشتقاته حيث تعتبر قطر واحدة من دول الخليج العربي ومن أكبر الدول المنتجة للنفط ومشتقاته .

أما عن التعليم في قطر فيرجع تأسيس التعليم النظامي في الدولة إلي عام 1952 وتسعي دولة قطر إلي تطوير التعليم منذ ذلك الوقت، أما عن التعليم الجامعي فقد بدا التعليم الجامعي في دولة قطر منذ عام 1973 وكانت الكليات عبارة عن كليتين للتربية فقط أما الان فتضم جامعة قطر قرابة ثمانية كليات وتهدف قطر دائما إلي تطوير التعليم الجامعي حيث ساهمت قطر بشكل كبير في إنشاء المدينة التعليمية والتي بدورها تضم الكثير من الجامعات العالمية المرموقة وذلك في مدينة جامعية واحدة تكفل أحدث الوسائل المتطورة لتلقي العلم ..

وبالنسبة للنشاط السياحي في دولة قطر فتشمل الدولة العديد من الأماكن السياحية التي يقصدها السياح بجانب العديد من المراكز التجارية الكبري .