تعليم الفوركس

احذر تأثير المشاعر على تداولاتك

Ads

أثناء التداول في سوق الفوركس قد تتعرض للكثير من الضغوط، سواء إن كانت هذه الضغوط داخلية، أي لها علاقة بنظام التداول نفسه، أو ضغوط خارجية لها علاقة بحياتك الشخصية والاجتماعية. وسواء إن كانت هذه الضغوط داخلية أو خارجية فإن لها تأثير واضح وملحوظ عليك، وبالتالي فإن هذا ينعكس أيضا على نتائج التداولات الخاصة بك، ولهذا فمن الضوروي أن تتعرف على أهم الطرق والأساليب التي من خلالها تستطيع أن تمنع أن تؤثر هذه الضغوط والمشاعر على نتائج التداول الخاصة بك.

سارع بفتح حسابك معنا الآن، ولاتدع الفرصة تفوتك

كيف تتجنب تأثير العواطف والإنفعالات على نتائج التداول الخاصة بك؟

الخطوة الأولى التي يجب عليك القيام بها لكي تتجنب تأثير العواطف والإنفعالات على نتائج التداولات الخاصة بك، هي أن تستخدم من البداية أموال غير مخصصة لأي غرض آخر من الأغراض  الأساسية التي تحتاج إليها في حياتك اليومية، بمعنى أنه لاينبغي عليك أن تقوم باستخدام مبلغ معين تحتاجع على سبيل المثال لتسديد أقساط معينة، أو لدفع فواتير جامعة أو غيرها من أساسيات الحياة أو مبلغ تقوم بإدخاره لهدف ما، حيث إن هناك العديد من الأشخاص يقومون باستخدام مبلغ معين لايحتاجون إليه في الوقت الحالي وذلك بهدف شراء شيء ما في المستقبل، يقومون باستخدامه في التداول، على أساس أنهم سيقومون بمضاعفة هذا المبلغ، ومن ثم يقومون بتسديد ما عليهم من الالتزامات في الوقت المناسب، وفي نفس الوقت سيكونوا قد حصلوا على افارق الربح من هذا المبلغ لأنفسهم، ولكن في الواقع هذا الشيء يعتبر خطأ فادح، حيث إن التداول في هذا الحالة سيكون موضع ضغط كبير، حيث إن القلق من فقدان فقد هذا المبلغ الذي أنت بحاجة إليه يجعلك تقوم بالتداول تحت تأثير مشاعر الخوف من فقدان هذا المبلغ، وبالتالي قد تتسرع عند اتخاذ قرارات التداول، أو من ناحية أخرى، قد تقوم بالتردد والخوف من اتخاذ بعض القرارات اللازمة للتداول ، وذلك بسبب الخوف من فقدان المبلغ الذي تستخدمه في التداول، والذي أنت بحاجة شديدة إليه، وللتغلب على هذه المشكلة، فإنه يجب عليك أن تقوم بالتداول باستخدام أموال زائدة عن احتياجاتك الأساسية، وذلك حتى تستطيع في النهاية أن تحقق الحياد والتوازن الطبيعي عند التداول، حيث إإنك عندما تستخدم أموال أنت لست بحاجة شديدة إليها فإنك بذلك تتخلص من تأثير المشاعر والعواطف على نتائج التداول الخاص بك، وتجعلك تقوم بالتداول بصورة حيادية وبعيدا عن أي تأثيرات خارجية.

سارع بفتح حسابك معنا الآن، ولاتدع الفرصة تفوتك

الخطوة الثانية لتجنب تأثير العواطف والإنفعالات على تداولاتك، تعتبر خطوة في غاية الأهمية، وهي أساس التداول الناجح بالنسبة لأي شخص يقوم بالتداول في سوق الفوركس، وهي استخدام خطة أو استراتيجية مدروسة ومعدة مسبقا، حيث إن التداول الناجح يتطلب أن تقوم بإعداد الخطة المناسبة مسبقا، وأن تقوم باختيار هذه الخطة وما يتضمنها من تحديد أنواع الإطار الزمني المستخدم، وأيضا أزواج العملات الرئيسية وتحديد أوامر البيع وأوامر الشراء ووقف الخسارة وجني الأرباح وغيرها من الأوامر وذلك كله وفقا لظروفك الخاصة وظروف السوق، وأن يجب أن تقوم باستمرار بمتابعة التطورات الرئيسية التي تشهدها الأسواق العالمية، وأن تقوم بتطوير استراتيجية التداول الخاصة بك حتى تتماشى مع هذه التغيرات. 
وتستطيع أن تجد العديد من استراتيجات التداول المعدة مسبقا على مواقع الإنترنت، وما عليك سوى أن تختار أي استراتيجية سوف تستخدمها، ومن الممكن أن تقوم في البداية باستخدام أكثر من استراتيجية واحدة، وبعد فترة من الوقت تستطيع أن تختار الأستراتيجية الأفضل بالنسبة لك.

الخطوة الثالثة التي يجب عليك اتباعها لتجنب تأثير العواطف والإنفعالات على نتائج التداول الخاصة بك هي أن تقوم بالابتعاد على شاشات التداول نهائيا عندما تشعر أن حالتك النفسية أو مزاجك العام غير مستقر، حيث إنك عندما تكون في غير حالتك الطبيعية،فإن هذا من شأنه أن يؤثر على نتائج التداول الخاصة بك، ولهذا السبب، فإنه يجب عليك أن تبتعد نهائيا عن التداول في هذه الأوقات، حتى تشعر أنك في الحالة المناسبة والطبيعية، ومن ثم تستطيع أن تعود للتداول مرة أخرى.
وبعد أن تقوم بإتباع الخطوات الثلاثة السابقة عند التداول في سوق الفوركس، فإنك بذلك ستكون قادرا على تجنب تأثير عواطفك وانفعالاتك على نتائج التداولات الخاصة بك، حيث إن القيام بالتداول بعيدا عن تأثير العواطف والإنفعالات يكون له تأثير قوي لصالح نتائج تداولاتك، حيث إن جميع قرارات التداول تكون قرارات حيادية، وصحيحية إلى حد كبير، وخاصة إذا كنت تستخدم استراتيجية أو خطة للتداول واضحة المعالم منذ البداية.

سارع بفتح حسابك معنا الآن، ولاتدع الفرصة تفوتك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق