اتفاقية كيوتو

اتفاقية كيوتو

هي إتفاقية تهدف إلى تنسيق الجمارك وتيسير الحركة الجمركية، وتبسيط الاجراءات الجمركية، وتعتبر إتفاقية "كيوتو" المرجع الدولي الوحيد الذي يضع المعايير المناسبة لتطبيق الاجراءات الجمركية المناسبة  الذي ينسق التجارة الخارجية من قبل الإدارات الجمركية، وقد تم البدء في تحديث وتطوير الاتفاقيه عام 1974 لتتناسب مع الحكومات والدول الموقعة عليها، بعد ذلك تم تعديلها في يونيو من عام 1999 واصبح هناك اتفاقية كيوتو المعدلة وبدأ العمل بها عام 2006.

أهداف إتفاقية كيوتو:

تهدف إلى تبسيط التجارة عن طريق توحيد الإجراءات الجمركية وتسهيلها، ولتحقيق ذلك توفر الاتفاقية المعايير المعتمدة للممارسات الجمركية الحديثة، كما تهدف إلى إزالة التباين بين الإجراءات والممارسات الجمركية بين الدول الأعضاء والذي من شأنه عرقلة التجارة والتبادلات الدولية الأخرى، وتطبيق الإجراءات الجمركية بطريقة ثابتة، والمساعدة في تنمية التجارة من خلال تبسيط وتنسيق الإجراءات والممارسات الجمركية، وتعزيز التعاون الدولي، بالإضافة إلى جذب الاستثمار، وذلك عبر تطبيق الإجراءات والمعايير الدولية التي تتوافق مع متطلبات منظمة التجارة العالمية ومنظمة الجمارك العالمية، ويجب على الدول الراغبه في توقيع الاتفاقيه الموافَقة على نص الاتفاقية والملحق العام لها والخضوع لمبادئة الرئيسية.

ومن المبادئ الرئيسية:

  • تطبيق كافة الاجراءات الجمركيه بطريقه تتميز بالشفافية، والتنبؤ بالإجراءات الجمركية.
  • توحيد وتبسيط إجراءات اقرارات السلع والمستندات المؤيدة.
  • تقديم كافة المعلومات للجهات المعنية فيما يختص بالقوانين والارشادات والأنظمة.
  • الإجراءات المبسّطة للأشخاص المعتمدين.
  • استخدام تكنولوجيا المعلومات.
  • رقابة جمركية أقل ضماناً للتقيد باللوائح.
  • استخدام أساليب حديثة  كإدارة المخاطر والرقابة القائمة على المراجعة.
  • التدخلات المنسقة مع الوكالات الحدودية الأخرى.
  • الشراكة مع التجارة.