الاتحاد الائتماني credit union

ما هو الاتحاد الائتماني credit union

يعتبر الاتحاد الائتماني نوع من الاتحادات المالية التعاونية، تتراوح في الحجم من العمليات التطوعية الصغيرة فقط إلى الكيانات الكبيرة مع ألاف من المشاركين، ويمكن أن يتم تشكيل الاتحادات الائتمانية من خلال الشركات والمنظمات الكبيرة والكيانات الأخرى لموظفيها وأعضائها، وتم أنشاء المؤسسات وامتلاكها والعمل بها من خلال المشاركين.

مفهوم الاتحاد الائتماني

ويعتبر نموذج العمل الرئيسي للاتحاد الائتماني أن الأعضاء تجمع أموالها تقنيا، حيث أنهم يقوموا بشراء الأسهم من الجمعية التعاونية من أجل أن يكون لديه القدرة على توفير القروض وحسابات الوديعة تحت الطلب والمنتجات والخدمات المالية الأخرى لبعضها البعض، ويتم استخدام أي دخل ناتج لتمويل المشاريع والخدمات التي ستعود بالفائدة على المجتمع ومصلحة أعضائها.

الاختلافات بين البنوك والاتحادات الائتمانية

تعتبر الاتحادات الائتمانية صغير لحجم بشكل ملحوظ عن معظم البنوك، وتم تنظيمها لتخدم منطقة معينة أو مصنع أو مجموعة، على سبيل المثال، لدي ويلز فرجو أكثر من 8,000 فرع و13,000 ماكينة صرف آلي عبر المدينة، في حين أن الاتحاد الائتماني الفيدرالي (NFCU)، والذي يعد أكبر اتحاد ائتماني من خلال حجم الأصول في الولايات المتحدة الأمريكية والمفتوح لأعضاء الجيش، لديه 300 فرع مع العديد من القواعد العسكرية القريبة، ومع ذلك، ونظرا لأن معظم الاتحادات الائتمانية لديها القليل من الفروع، فإن ذلك لا يعني أنه لا يمكنها أن تصل لنفس مستوى البنوك الكبيرة، حيث تعتبر العديد من الاتحادات الائتمانية جزء من شبكة الصرف الآلي المصممة من أجل توسيع أهدافها، وبحساب هذه الشبكة، فضلا عن الشبكة الخاصة بهم، فإن أعضاء الاتحاد الائتماني الفيدرالي لديهم إمكانية الوصول إلى أكثر من 52,000 ماكينة صراف آلي على الصعيد الوطني، وعلى سبيل المثال، وتعتبر أكثر من أربعة أضعاف عدد أجهزة الصراف الآلي الخاص بـ ويلز فارغو.    

وفي حين تقدم البنوك والاتحادات الائتمانية بشكل عام نفس الخدمات مثل قبول الودائع وإقراض المال وتقديم المنتجات المالية (الائتمان وبطاقات الدين وشهادات الإيداع (CDs) ... الخ)، كما يوجد فروق هيكلية رئيسية تؤثر على الطرق التي تجمع بها المؤسستان المال، ويعتبر الفرق الأكبر في أن وظيفة البنوك إنتاج الأرباح لحاملي الأسهم، في حين تعمل الاتحادات الائتمانية كمنظمات غير ربحية مصممة لخدمة أعضاءها الذين يعتبروا مالكين فعليين.   

 وبالنسبة للبنوك، فإن الحاجة إلى توصيل الأرباح إلى المحصلة النهائية عادة ما ينتج عن فرض رسوم أعلى وأكثر، وعائدات أقل على الودائع ومعدلات إقراض أعلى من الاتحادات الائتمانية، وفي حين لا تزال الاتحادات الائتمانية تفعل ما في وسعها لتغطية عملياتها، فإن غياب الحاجة لتوليد الأرباح بشكل عام يسمح بانخفاض الرسوم والحد الأدنى للحساب، وارتفاع معدلات الادخار، وانخفاض معدلات الاقتراض لأعضائها / أصحابها،  وفي هذا النموذج، تستخدم عملية الاتحادات الائتمانية لتوليد الإيرادات التي تفيد أعضائها الذين لديهم حسابات مع المؤسسة، بدلا من التركيز على ربحية حاملي الأسهم.

الانضمام إلى الاتحاد الائتماني

ولإجراء أي عمل مع الاتحاد الائتماني، يجب عليك الانضمام إليه من خلال فتح حساب هناك (وعادة يكون مبلغ اسمي)، وبمجرد أن تفعل ذلك، فأنك تصبح عضو في المؤسسة أو مالك جزئي فيها، وهذا يعني أنك تشارك في شون المؤسسة: ولك حق التصويت في تحديد أعضاء مجلس الإدارة والقرارات المحيطة بالاتحاد، ولا تعتمد قدرة العضو على التصويت على مقدار المال في حسابه، حيث يحصل كل عضو على تصويت مساو، بناء على إدارة الاتحاد الائتماني الوطني، كما أن العضوية في الاتحادات الائتمانية الفيدرالية المؤمنة تصل إلى 103.7 مليون في الربع الأول من 2016، مع زيادة بنسبة 3.8% من الربع الأول من عام 2015.  

مزايا الاتحادات الائتمانية

كما هو الحال مع البنوك، فإن عملية جمع المال في الاتحادات الائتمانية تبدأ من خلال جذب الودائع، وفي هذه المنطقة، فإن الاتحادات الائتمانية لديها ميزتان مختلفتان عن البنوك والتي تنتج عن وضعهم كمنظمات غير ربحية، يعتبر الفرق الأول في الاستثناء من دفع ضريبة دخل الشركة على الأرباح، والفرق الثاني أن الاتحادات الائتمانية تحتاج فقط لإنتاج أرباح كافية لتمويل العمليات اليومية، ونتيجة لذلك، تتمتع بهوامش تشغيل أضيق من البنوك، والتي يتوقعها المساهمين لزيادة الأرباح كل ثلاثة أشهر، إن القدرة على العمل مع هوامش ضيقة تسمح للنقابات الائتمانية بدفع أسعار فائدة أعلى على الودائع، مع فرض رسوم أقل على الخدمات الأخرى مثل الحسابات الجارية وسحب أجهزة الصراف الآلي.

وعلى سبيل المثال، وباعتبار مارس 2017، كان متوسط المعدل الوطني لمدة خمس سنوات مقدمة من خلال الاتحادات الائتمانية 1.56% مقابل معدل متوسط بنسبة 1.27% في البنك، وتعتبر أسعار سوق المال في الاتحادات الائتمانية أعلى مع معدل متوسط بنسبة 0.17% مقابل متوسط سعر البنك بنسبة 0.13%، في حين يبدو الأمر صغير، إلا أن هذه الفروقات تضيف وتعطي الاتحادات الائتمانية ميزات مهمة عن البنوك عند المنافسة على عمليات الإيداع.

وأيضا مثل البنوك مرة أخرى، تجمع الاتحادات الائتمانية أموالها عن طريق استخدام الودائع المتعلقة بالحساب لتمويل القروض مع معدلات أعلى من الفائدة التي يقوموا بدفعها لشهادات الإيداع وحسابات سوق النقد وفي بعض الحالات، حسابات الشيكات، ولكن الوضع غير الربحي للمؤسسة يعمل أيضا لصالح الأعضاء هنا أيضا، وعادة ما تقدم الاتحادات الائتمانية بطاقات ائتمان مع سعر فائدة سنوي ورسوم سنوية عما يقدمها البنك، فضلا عن شروط أكثر سخاء على القروض الشخصية، وقروض الأسهم المنزلية والرهون العقارية، على سبيل المثال، وبحلول مارس 2017، فإن متوسط المعدل على البطاقات الائتمانية المقدم من قبل الاتحادات الائتمانية كان 11.53% بالمقارنة مع معدل متوسط البطاقة الائتمانية للبنك عند نسبة 12.81%، وتعتبر أيضا رسوم انتقال الرصيد والحد الأقصى للرسوم المتأخرة أقل من متوسط البطاقات الائتمانية التي يصدرها البنك.

ويعتبر الفرق الأكبر في المعدلات بين الاتحادات الائتمانية والبنوك في القروض الآلية، كما كان متوسط سعر الفائدة في 36 شهر لقروض السيارات المستخدمة المعتمد من الاتحادات الائتمانية 2.74%، وبحلول مارس 2017، كان متوسط المعدل لنفس القرض من البنك 5.04%، تقريبا الضعف.

عيوب الاتحادات الائتمانية

وكما ذكر سابقا، فإن الاتحادات الائتمانية تعتبر أقل في الحجم من البنوك، حيث يعتبر ذلك عيب يواجه العملاء الذين يفضلون الخدمات الشخصية، والعديد يقدم خدمات مثل التعامل المصرفي من خلال الإنترنت ودفع الفاتورة آليا، ومع ذلك، عادة لا يكون لدى الاتحادات الائتمانية الأصغر نفس الميزانية التكنولوجية مثل البنوك، لذلك فإن الموقع الإليكتروني وخصائص الأوراق المالية عادة ما تعتبر أقل تقدما.    

وفي حين أنهم يقدموا معظم ما يقدمه البنك من منتجات وخدمات، فإن الاتحادات الائتمانية عادة ما توفر اختيار أقل، حيث يملك بنك أمريكا حوالي 21 خيار لبطاقات ائتمان مختلفة، تتراوح من بطاقات الجوائز التي بطاقات الطلاب، كما يقدم شركة سيكو الائتمانية، بطاقة ائتمانية واحدة.

مع المزيد من الموارد لتخصيص لخدمة العملاء والموظفين، تحتفظ البنوك لساعات أطول: مفتوحة حتى 5 أو 6 مساء في أيام الأسبوع، وغالبا في أيام السبت أيضا، وتميل الاتحادات الائتمانية إلى الحفاظ على ساعات عمل المصرفيين التقليديين (من تسعة إلى ثلاثة، من الاثنين إلى الجمعة)، على الرغم من أن الشركات الأكبر حجما، مثل سيكو، لديها خط ساخن لخدمة العملاء على مدار 24 ساعة.