التجارة Trade

ما هي التجارة Trade

تعتبر التجارة مفهوم اقتصادي أساسي يشتمل على بيع وشراء السلع والخدمات، مع دفع تعويض من قبل المشتري إلى البائع، أو تبادل السلع أو الخدمات بين الأطراف، ويعتبر المال أكثر وسيلة تبادل شائعة لهذه المعاملات، ولكن قد يتم تنفيذ التجارة من خلال تبادل السلع والخدمات بين الطرفين، ويشار إليهما بالمقايضة، أو الدفع بالعملة الافتراضية، ويعد البيتكوين أكثرها شعبية، وفي الأسواق المالية، تشير التجارة إلى شراء وبيع الأوراق المالية مثل شراء الأسهم في بورصة أسهم نيويورك (NYSE).

مفهوم التجارة

تشير التجارة إلى المعاملات التي تتراوح في التعقيد من تبادل بطاقات البيسبول بين جامعيها إلى السياسات متعددة الجنسيات التي تضع بروتوكولات للواردات والصادرات بين البلدان، وفيما يتعلق بتعقيد المعاملات، يتم تسهيل التجارة من خلال ثلاثة أنواع تبادل أساسية، ويتم تنفيذ المعاملات من خلال دفع العملة السيادية، وتبادل السلع والخدمات أو الدفع من خلال العملة الافتراضية.

نوفر مجموعة ضخمة من الإستثمارات في مختلف المجالات!

العملة كوسيلة تبادل

ويعتبر المال الذي يعمل أيضا كوحدة حساب ومخزن قيمة أكثر وسيلة شائعة في التبادل، مما يوفر مجموعة متنوعة من أساليب التحويلات المالية بين المشتريين والبائعين، بما في ذلك التحويلات النقدية وتحويلات غرفة المقاصة الآلية (ACH) والبطاقات الائتمانية والصناديق السلكية، كما يوفر المال ضمانًا لاستخدام الأموال التي يتلقاها البائعون كدفعة مقابل سلع أو خدمات لإجراء عمليات شراء ذات قيمة مكافئة في المستقبل.

معاملات المقايضة

يشار إلى التجارة غير النقدية التي تنطوي على تبادل السلع والخدمات بين الأطراف على أنها معاملات مقايضة، وعلى الرغم من أن تلك المقايضة عادة ما ترتبط بالمجتمعات البدائية والنامية، فإن تلك المعاملات تستخدم من قبل الشركات الكبيرة والأفراد كوسائل للحصول على السلع في مقابل الأصول الزائدة أو غير المطلوبة أو قليلة الاستعمال، على سبيل المثال، في السبعينات، وضعت شركة بيبسي اتفاقية مقايضة مع الحكومة الروسية لتداول مشروب الكوكاكولا مقابل فودكا ستوليشينيا (Stolichnaya)، وفي عام 1990، توسع الاتفاق إلى 3 مليار دولار وتضمن 10 سفن روسية الصنع، والتي استأجرتها شركة بيبسي أو تم ببيعها في السنوات التي تلت الاتفاق.

العملات الافتراضية

وبما أن العملات الافتراضية أجدث وسيلة للتبادل، فإنها لا تعرض أصحابها لمخاطر صرف العملات الأجنبية، مما يوفر إخفاء الهوية بين الشركاء التجاريين إذا رغبت في ذلك  رسوم المعالجة التي غالباً ما تكون كبيرة بالنسبة لبطاقات الائتمان، وتعتبر البيتكوين أكثر عملة افتراضية شائعة، والتي تم تقديمها في عام 2009، ويمكن أن يتم الاحتفاظ بالبيتكوين في محافظ افتراضية ويمكن أن يستخدمها عدد كبير من التجار، بما في ذلك، WordPress.com و Overstock.co، وتشتهر العملات الافتراضية بالأعمال التجارية الصغيرة، يرجع ذلك جزئيا إلى عدم وجود رسوم معالجة.