التكاليف التحميلية Absorption costing

ما هي التكاليف التحميلية Absorption costing

تعتبر التكاليف التحميلية طريقة لحساب التكلفة المحاسبية الإدارية لتقدير جميع التكاليف المرتبطة بتصنيع منتج معين وهي مطلوبة في التقارير الخارجية لمبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا (GAAP)، وترتبط بعض التكاليف المباشرة بتصنيع منتج بما في ذلك الأجور للعمال الذين يصنعون منتج ما، وتستخدم المواد الخام في إنتاج منتج معين، وجميع التكاليف الإضافية مثل جميع تكاليف الاستخدام المستخدمة في إنتاج السلع، وتشمل التكاليف التحميلية أي شيء يكون ذو تكلفة مباشرة في إنتاج سلعة ما كتكلفة أساسية.   

مفهوم التكاليف التحميلية

ويطلق على التكاليف التحميلية التكاليف الكاملة، بما في ذلك الرسوم الثابتة، حيث يتم تضمين جميع التكاليف - كتكاليف المنتج، وهذا على عكس طريقة الأخرى البديلة للتكلفة والتي يطلق عليها التكلفة المتغيرة، ويتم تخصيص جميع النفقات للمنتجات المصنعة سواء تم بيعها أو لا.

التكلفة التحميلية ضد التكلفة المتغيرة

تتطلب التكلفة التحميلية تكاليف إضافية ثابتة مخصصة من خلال جميع الوحدات المنتجة لهذه الفترة، من ناحية أخرى، تجمع التكلفة المتغيرة جميع التكاليف الإضافية الثابتة مع بعضها البعض وتقدم تقرير بالنفقات كبند واحد، كما أن التكاليف المتغيرة لا تحدد تكاليف كل وحدة للتكاليف الإضافية الثابتة في حين أن التكلفة التحميلية تقوم بذلك، سيحقق حساب التكلفة المتغير مبلغًا واحدًا للتكاليف الثابتة عند حساب صافي الدخل. وفي الوقت نفسه، سيؤدي احتساب التكاليف التحميلية إلى فئتين من التكاليف الإضافية الثابتة: الناجمة عن تكلفة السلع المباعة وتلك المترتبة على المخزون.

مميزات التكلفة التحميلية

ولا تأخذ التكلفة التحميلية جميع النفقات الثابتة في الحسبان والتي تعكس بعض المواقف التي لا يتم فيها جميع المخزون، ولأن الأصول لا تزال جزء من دفاتر الكيانات في نهاية الفترة، وتعكس التكلفة التحميلية المزيد من التكاليف الثابتة المرتبة على تلك البنود في نهاية المخزون، وفيما يتعلق بالتكاليف التحميلية ستؤدي إلى حساب أكثر دقة فيما يتعلق بإنهاء المخزون، وبالإضافة إلى ذلك، يتم حساب جميع النفقات في المنتجات غير المباعة والتي تقلل من النفقات الفعلية المبلغ عنها، وهذا يؤدي إلى ناتج دخل صافي أعلى عند المقارنة بحسابات التكلفة المتغيرة.  

عيوب التكلفة التحميلية

بما أن التكلفة التحميلية تشمل التكاليف الإضافية، فإنه غير موات عند مقارنتها بالتكلفة المتغيرة عند اتخاذ قرارات التسعير الداخلية الإضافية. ويرجع ذلك إلى أن التكاليف المتغيرة لن تتضمن سوى التكاليف الإضافية لإنتاج الوحدة الإضافية التالية للمنتج. وبالإضافة إلى ذلك، فإن استخدام التكلفة التحميلية يحقق وضعاً فريداً حيث يؤدي ببساطة زيادة التصنيع إلى زيادة صافي الدخل. نظرًا لأن التكاليف الثابتة موزعة على جميع الوحدات المصنعة، فإن تكلفة الوحدة الثابتة ستنخفض كلما تم إنتاج المزيد من العناصر. لذلك، ومع زيادة الإنتاج، يزداد صافي الدخل بشكل طبيعي بسبب انخفاض التكلفة الثابتة لأسعار السلع المباعة.