الشموع اليابانية

الشموع اليابانية

هي طريقة لتوضيح بيانات السعر خلال مدة معينة وذلك من خلال الرسم البياني، ويمكن إستخدام الشموع اليابانية على أي إطار زمني، سواء كان إطار زمني لليوم، أو لساعة، أو لثلاثين دقيقة، وتستعمل الشموع اليابانية لوصف حركة السعر على أي إطار زمني مستخدم، وقد تم إستعمالها لأول مرة من قِبَل اليابانيين وذلك خلال القرن السابع عشر ولكن ستيف نيسون هو من قام بتطويرها وعمل الأبحاث عليها إلى أن وصلت للشكل التي هي عليه الأن، ويتم رسم الشموع على شكل مستطيل ويسمى هذا الجزء (الجسم)، وخط رأسي في أعلى الشمعه وأسفلها ويسمى (الفتلين)، وكل شمعة تمثل مدة زمنية بطول معين، بإستثناء أحدث شمعة فتكون غير مكتملة.

وتوضح كل شمعة:

سعر الفتح:

هو السعر في بداية الفتره الزمنية.

سعر القفال:

  • السعر في نهاية الفتره الزمنية.
  • أعلى سعر مُسجَّل أثناء تلك الفترة.
  • أدنى سعر مُسجَّل أثناء تلك الفترة.

ألوان الشموع:

يتم رسم الشمعه بلونين مختلفين على حسب ما إذا كانت الشمعه صعوديه (سعر الإقفال أعلى من سعر الفتح) أم نزوليه (سعر الإقفال أقل من سعر الفتح).