الطلب

 

ماهو الطلب

الطلب هو أساس اقتصادي يصور رغبة واستعداد العميل على دفع سعر سلعة أو خدمة معينة. تقلل الزيادة في سعر السلعة أو الخدمة الطلب والعكس صحيح مع إبقاء بقية العوامل ثابتة. اعتبر أن الطلب هو استعدادك على الخروج وشراء منتج معين، على سبيل المثال، طلب السوق هو إجمالي ما يريده كل شخص من الأسواق.

مفهوم الطلب

غالباً ما ينفق مشروع تجاري قدر من المال لتحديد كمية طلب العامة لمنتاجاته وخدماته، تتسبب التقديرات الغير صحيحة إما في هدر المال وذلك إذا كان الطلب قليل أو الخسائر إذا كان الطلب متزايد. يرتبط الطلب ارتباطاً وثيقاً بالعرض، عندما يحاول العملاء دفع أقل سعر مستطاع للسلع والخدمات فيحاول الموردين زيادة الأرباح. إذا طلب الموردين سعراً كبيراً ينخفض الطلب ولا يبع الموردين منتجات بشكل كافي لاكتساب مايكفي من الأرباح، وإذا طلب الموردين سعراً قليلاً سيزيد الطلب ويمكن أن لا تغطي الأرباح مصاريف الموردين أو تتيح الربح. تؤثر بعض العوامل على الطلب منها جاذبية السلعة أو الخدمة وإمكانية منافسة السلع وإمكانية التمويل والوجود المتصور للسلعة أو الخدمة.  

الطلب الإجمالي مقابل الطلب الفردي

يواجه كل مستهلك مجموعة ظروف، تختلف العوامل التي يواجهها في النوع والدرجة، يختلف المدى الذي تؤثر به هذه العوامل على الطلب العام في السوق عن الطريقة التي تؤثر بها على طلب شخص معين. يشير الطلب الإجمالي إلى الطلب العام أو المتوسط للعديد من المشاركين في السوق ويشير الطلب الفردي إلى طلب شخص معين، على سبيل المثال، يتأثر طلب شخص معين للمنتج بالدخل الشخصي، على الرغم من ذلك، لايؤثر الدخل الشخصي بشكل ملحوظ على الطلب الإجمالي في عمل استثماري كبير.

منحنيات العرض والطلب

إن عوامل العرض والطلب لمنتج أو خدمة معينة تكون منفردة، وتتلخص غالباً هذه العوامل في القطاع الطولي للعرض والطلب المرسوم على هيئة منحدرات في الرسم البياني، وفي هذا الرسم يرمز المحور الرأسي إلى السعر بينما يرمز المحور الأفقي إلى الكمية المطلوبة أو الموردة. تنخفض منحنيات القطاع الطولي للطلب من الشمال لليمين وذلك إذا زاد السعر وطالب المستهلكين بخفض سعر السلعة أو الخدمة، ويتصاعد منحنى القطاع الطولي للعرض وذلك إذا زاد السعر وقام الموردين بالعرض بسلعة أو خدمة أقل.

توازن السوق

تمثل النقطة التي تتقاطع فيها منحنيات العرض والطلب سعر التصفية أو سعر توازن السوق. تؤدي الزيادة في الطلب إلى تحويل منحنى الطلب إلى اليمين، وعندها تتقاطع المنحنيات عند أعلى سعر ويدفع المستهلك سعر أكبر للمنتج. تبقى أسعار التوازن لمعظم السلع والخدمات في حالة من التقلب ذلك لأن العوامل التي تؤثر على العرض والطلب تتغير دائما. تتجه الأسواق التنافسية إلى دفع الأسعار بشكل حر تجاه توازن السوق.