قاموس الفوركس ومفاهيم القاموس المالي

الفصل الحادي عشر من قانون الإفلاس Chapter 11

الفصل الحادي عشر من قانون الإفلاس Chapter 11

Ads

الفصل الحادي عشر من قانون الإفلاس Chapter 11 هو أحد أشكال الإفلاس والذي يحمل في طياته على إعادة تنظيم شؤون المدين التجارية والديون الأصول.
هذا ويطلق عليه هذا المصطلح (الفصل الحادي عشر لقانون الإفلاس، Chapter 11 )وذلك نسبة إلى اسم قانون الإفلاس الأمريكي رقم 11.

ما المقصود بـ الفصل الحادي عشر من قانون الإفلاس Chapter 11 ؟

يقصد بالفصل الحادي عشر من قانون الإفلاس Chapter 11شكل الإفلاس الذي يتم فيه منح المدين فرصة جديدة لإعادة هيكلة الديون.
إلا أن عملية إعادة الهيكلة تكون عادة مرهونة بالوفاء من قبل المدين بكافة الإلتزامات وذلك بموجب خطة إعادة التنظيم.
ونظرا لكون هذه الحالة من التغطية المالية تعد من أكثر الحالات تعقيدا فيما بين حالات الإفلاس

المختلفة بوجه العموم، والأعلى سعرا وتكلفة أيضا.
فإن الشركات لا ينبغي أن تلجأ إلى هذا النوع من إعادة الهيكلة إلا بعد إتمام إجراء التحليلات الدقيقة

واستكشاف كافة البدائل الأخرى المتاحة.
ويعتبر الفصل الحادي عشر ضمن مجموعة من القوانين المتعلقة بإشهار الإفلاس في الولايات المتحدة الأمريكية.
ويستخدم في حالات فشل الشركات في تسديد المبالغ المالية المستحقة على ديون الشركة، أو في حالة الفشل في تسديد الديون المستحقة ذاتها.
وفي مثل هذه الحالة تقوم الشركات بالتقدم بطلب وفقا لقانون الإفلاس الفصل الحادي عشر بهدف السماح

للشركة بإعادة تنظيم الأصول والديون وذلك من خلال طريقة متيسرة وتكون في نفس الوقت بعيدة عن المطالب الخاصة بالدائنين.
هل من الممكن تطبيق فكرة الفصل الحادي عشر لقانون الإفلاس في مصر؟
يرى الخبراء الاقتصاديين أنه لا مانع من تطبيق الفصل الحادي عشر من قانون الإفلاس الأمريكي في مصر، إلا أن الأمر يحتاج إلى التنظيم والإعداد الجيد في البداية.
في حين أن هناك مجموعة أخرى من الاقتصاديون الذين يرون وجود صعوبة كبيرة في تطبيق قانون الإفلاس الأمريكي في مصر، وذلك يرجع إلى عدة أسب.
وأهم تلك الأسباب هي ارتباط هذا القانون بالظروف والأوضاع في الولايات المتحدة، وبنفس الوقت الاقتصاد

المصري بحاجة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات الأولية قبيل تطبيق مثل هذا القانون.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق